• الجمعة : ٢٣ - أبريل - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٣:٢٠ مساءً

الرؤية - نجلاء عبدالعال

حَرَمت آخر خمس دقائق من عُمر جلسة التداول على المؤشر الرئيسي لسوق مسقط للأوراق المالية، يوم الثلاثاء، من قفزة كان من المُحتمل أن تُساعده على تعويض خسائر شهر كامل؛ فحتى الساعة 1:55 ظهرا وقبل انتهاء جلسة تداول الثلاثاء بـ5 دقائق، لامس المؤشر 3631 نقطة، لكنَّ حركة بيع بقيم تداول كبيرة قلبت حركة المؤشر، لكن بصعوبة أبقته في المنطقة الخضراء بنقطة واحدة فقط، ليغلق على 3623 نقطة.

وسارت التداولات خلال الجلسة بقيم تداولات ضعيفة لم تصل إلى المليون ريال حتى نصف ساعة قبل الإغلاق، عندما بدأ الاستثمار المؤسسي العماني في عمليات بيع وشراء قاربت 3 ملايين ريال لكلا الاتجاهين -بيعا وشراءً. وبنظرة على أكثر الأسهم استحواذا على قيم التداولات، فإن سهم المدينة تكافل، وهو أحد أسهم شركات التأمين الإسلامي، جرى تداوله بنحو مليون ريال، وخرج من الجلسة خاسرا بيسة واحدة ليهبط إلى 0.099 ريال.

وتسبَّب سهما الاتصالات -عُمانتل وأريدو- في كبح صعود المؤشر الرئيسي، إضافة لريسوت للإسمنت، فثلاثتهم من الأسهم ذات الوزن النسبي، فيما تراجعت 6 شركات أخرى، بينما رجح كفة الارتفاع إغلاق 17 سهما في المؤشر، مما ساعده على البقاء في المنطقة الخضراء. ومن المتوقع أن يصبح التوجه في جلسة تداول الأربعاء صعبا، لكن سيحدده توجه الاستثمار المؤسسي، وما إذا كانت لديه خطط لتعديل المراكز؛ الأمر الذي قد يُبقي المؤشر في مساره الصاعد للجلسة السابعة على التوالي، أو أن يعود للمنطقة الحمراء.

وأسهمت ارتفاعات أسهم مثل بنك مسقط والبنك الأهلي، في رفع القيمة السوقية الإجمالية للأوراق المدرجة في السوق إلى 20.31 مليار ريال؛ رغم أنَّ تراجع سهمي عمانتل وأريدو لم يكن جيدا في حساب القيمة الإجمالية. وعزز ضم زيادة رأس مال شركة ضيافة الصحراء بقيمة 808.5 مليون ريال عن طريق إصدار أسهم مجانية، من ارتفاع القيمة السوقية.

ومن أخبار السوق، أعلنت شركة النفط العمانية للتسويق حصولها على رسالة إسناد مناقصة توريد وقود الطائرات للطيران العماني بنسبة 50% من إجمالي الوقود الخاص بالطيران العماني، اعتبارا من أول مارس.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد