• الأربعاء : ٢٠ - يناير - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٢:٤٧ مساءً
باستثمارات 25 مليون ريال..
◄ المركز الوطني للطاقة يبني مصنعا لإنترنت الأشياء بـ4 ملايين ريال مسقط- العمانية احتفلت الهيئة العامة للمياه "ديم" اليوم بتشغيل عدادات المياه الذكية وربطها بأنظمة "ديم" عبر تقنية إنترنت الأشياء

المركز الوطني للطاقة يبني مصنعا لإنترنت الأشياء بـ4 ملايين ريال

مسقط- العمانية

احتفلت الهيئة العامة للمياه "ديم" اليوم بتشغيل عدادات المياه الذكية وربطها بأنظمة "ديم" عبر تقنية إنترنت الأشياء بالتعاون مع المركز الوطني للطاقة والشركة العمانية القطرية للاتصالات  "اوريدو" التي تم تركيبها في محافظتي مسقط ومسندم.

رعى حفل الافتتاح معالي سلطان بن سالم الحبسي وزير المالية وبحضور عدد من أصحاب المعالي والسعادة. وتم خلال الحفل تدشين وربط عدادات المياه الذكية بأنظمة الفوترة وحساب الاستهلاك بـ"ديم" إضافة إلى تشغيل العمليات الأخرى للعدادات التي تعمل بتقنية انترنت الأشياء.

وقال المهندس عبدالله بن راشد البادي الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للطاقة المنفذ للمشروع إن المرحلة التشغيلية لعدادات المياه الذَّكية التي تم تركيبها في محافظتي مسقط ومسندم كمرحلة أولية ضمن الجهود المتواصلة للإسهام في منظومة عُمان الرقميِّة ومن أجل توظيف مثالي لتقنية الذكاء الاصطناعي عبر تقنية انترنت الاشياء، بشراكةٍ بين الهيئة العامة للمياة "ديم" والمركز الوطني للطاقة، لتقدم سويا أنموذجًا رائدًا للشراكة بين القطاعين العام والخاص كأول مشروع من نوعه في السلطنة، يهدف إلى رفع كفاءة الخدمات وتلبية رضاء المشتركين، وفق مؤشرات أداء طموحة تلامس في آفاقها وأولويات وأهداف المستقبل المنشود الرؤية الوطنية المستقبلية "عُمان 2040".

 وأضاف الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للطاقة أن فكرة مشروع عدادات المياه الذكية والشراكة التي تحققت عبر تنفيذ هذا المشروع هي نتيجة دراسات وجهود أثمرت عن تطبيق شراكة عبر نظام البناء والتشغيل ونقل الملكيَّة لمشروع العدادات الذكية بعقد مدته ثماني سنوات في توجه واضح نحو تسهيل الخدمات لمشتركي "ديم" البالغ عددهم أكثر من 640 ألف مشترك بحجم استثمار قوامه 25 مليون ريال عماني.

وأشار إلى أنه بموجب ما تم الاتفاق عليه من مراحل واضحة لخطة العمل، يقوم المركز الوطني للطاقة باستبدال العدادات الميكانيكية بعدّادات ذكيّة تعمل بتقنيات عالية الدقة وتعتمد على أحدث وسائل الاتصال لنقل البيانات بطريقة آمنة ولحظيّة من خلال التعاون مع الشركة العُمانية القطريّة للاتصالات لتوفير شبكة تعمل بتقنية انترنت الأشياء للمشروع، موضحا أنه تم تنفيذ المرحلة التجريبية من المشروع في محافظة مسندم لجميع فئات المشتركين وبعد النتائج الإيجابية التي أتت وفق المخطط له في نقطة البداية بمسندم انطلقت المرحلة الأولى من مشروع العدّادات الذكية في محافظة مسقط وتحديدًا في شهر سبتمبر من عام 2019 لفئة كبار المشتركين لتتواصل بعدها جهود البدء بالمرحلة الثانية بتركيب العدادات الذكيّة لكافة المشتركين بمحافظة مسقط.

وأوضح البادي أن المشروع يعمل على ممكنات حقيقية تسعى لرفع قدرات ومهارات كفاءتنا الوطنية وتمكينهم في قطاع تقنية المعلوماتِ والاتصالات؛ حيث يباشر المركز الوطني للطاقة وباستثمار يبلغ إجمالية 4 ملايين ريال عماني لبناء مصنع متخصص في مجال انترنت الأشياء والعدّادات الذكية ليوفر منتجات وطنية بسمات تقنية متقدمة كواحد من أبرز مخرجات البرنامج الوطني للتنويع الاقتصادي "تنفيذ".

وشهد الحفل عقد حلقة نقاشية حول مشروع العدادات الذكية ونظام عملها وعرض فيلم قصير عن المشروع إضافة الى إقامة معرض مصاحب تم فيه استعراض أنواع عدادات المياه التي تم تركيبها في السلطنة خلال المراحل السابقة وشرح آليات عملها والخدمات الإلكترونية التي تقدمها "ديم".

وتنقسم العدادات الذكية التي تم تركيبها الى نوعين هي الآجل الدفع ومسبق الدفع وتم تنفيذها على عدة مراحل شملت المرحلة التجريبية والمرحلة والأولى والمرحلة الثانية حيث تم في المرحلة التجريبية تركيب 10 آلاف عداد آجلة الدفع بمحافظة مسندم شملت جميع فئات المشتركين وقد تم انجاز 98 بالمائة من هذه المرحلة، فيما شملت المرحلة الأولى والثانية من المشروع محافظة مسقط التي تبلغ تكلفتها 25 مليون ريال عماني بعقد تنفيذ مدته 8 سنوات تم تركيب 4100 عداد آجل الدفع لفئة كبار المستهلكين وتم التنفيذ بنسبة 100 بالمائة إضافة إلى أنه في ذات المرحلة تم تركيب 1000 عداد مسبق الدفع للمباني لأكثر من 6 شقق تم تنفيذ 86 بالمائة منها ويتواصل العمل عليها.

أما في المرحلة الثانية من المشروع يتم تنفيذ 179300 عداد آجل الدفع بمحافظة مسقط لجميع فئات المشتركين وتم انجاز ما نسبته 98 بالمائة من مرحلة تركيب هذه العدادات وتشمل المرحلة تركيب 33800 عداد مسبق الدفع بمحافظة مسقط للمباني التجارية وحسب الطلب ومعايير المديونية وسيتم البدء بأعمال التركيب خلال الفترة المقبلة.

وبتنفيذ مشروع العدادات الذكية يتوقع أن يسهم المشروع في تقليل الفاقد في محافظة مسقط بنسبة 20 بالمائة على الأقل، وستبلغ الوفورات في حالة تحقيق ذلك حوالي 42 مليون ريال عماني سنويا بالإضافة إلى تقليل فاقد المياه والذي يؤدي إلى تجنب إضافة محطة جديدة بسعة 100 ألف متر مكعب وتجنب تكاليف إضافية لشراء المياه بواقع حوالي 10 ملايين ريال عماني سنويًّا.

ويعد مشروع العدادات الذكية نقلة نوعيةً لحساب فاتورة استهلاك المياه وذلك بتطبيق النظام الجديد بقراءة عدادات المياه عن بُعد، بعدها يتم إصدار الفاتورة الإلكترونية بناء على قراءة حقيقية، حيث تصل الفاتورة إلى المشترك عبر البريد الإلكتروني أو حسابه في بوابة الخدمات الإلكترونية بالموقع الإلكتروني لـ(ديم).

ويُسهم المشروع في ترشيد الاستهلاك بحيث يتمكن المشترك من الحصول على معلومات الاستهلاك كل ساعة، ويعمل النظام الجديد على تحديث كمية الاستهلاك لكل ساعة مما يمكن المشترك من مقارنة الاستهلاك في حال حدوث تسرب داخلي، ومن مزايا العداد الذكي أنه يخفض من القراءات التقديرية والحصول على رسائل فورية عند وجود مشكلة تسريب في المنزل وبشكل مفاجئ، ويسهل من عمل الصيانة ومتابعة الأعطال.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد