• الإثنين : ٠٤ - يوليو - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ١٠:٥٩ صباحاً
اختيار مختبرات الصحة العامة المركزية بسلطنة عُمان كمركزٍ متعاونٍ في مجال الأمراض المُعدية

العمانية/ أعلنت منظمة الصحة العالمية اختيار مختبرات الصحة العامة المركزية بسلطنة عُمان كمركزٍ متعاونٍ في مجال الأمراض المُعدية الناشئة والمُستجدة يُعد الأول من نوعه على مستوى إقليم الشرق المتوسط ويُمثل إضافةً جديدةً في سجل إنجازات السلطنة في المجال الصحي.

حيث إن اختيار مختبراتِ الصحة العامة المركزية في سلطنة عُمان يُمثل إنجازًا مُهمًّا للسلطنة حيث سيخدم المركز إقليم الشرق المتوسط وسيكون له دور عالمي ضمن المراكز المتعاونة والمعتمدة عالميًا.

كذلك المركز سيقوم بدعم الإقليم وبعض الدول على مستوى العالم في مجال التصدي للأوبئة الناشئة والمُستجدة وأيضًا في مجال التدريب وبناء القدرات.

وتُعد المختبرات الطبية من أهم الأعمدة التشخيصية في الرعاية الصحية وتمثل مختبرات الصحة العامة ركيزة أساسية في منظومة التقصي ومراقبة الأمراض.

ويتيح إنشاء مركزٍ متعاونٍ للأمراض الناشئة والعائدة للظهور في سلطنة عُمان الفرصة لتبادل الخبرات، ويمكّن الدولَ في الإقليم والعالم من الاستفادة من تجربة السلطنة في مجال مختبرات الصحة العامة كتقديم الاستشارات الفنية وتنظيم الفعاليات التدريبية وغيرها، وآليةِ الاستجابة لها.

ويهدف المركز المتعاون إلى تعزيزِ استعداد البلدان واستجابتها للكشف المختبري في الوقت المناسب وإدارةِ تفشي مُسببات الأمراض الجديدة والناشئة والخطيرة، وتسهيلِ نقل تقنيات التشخيص والممارسات والتدريب الآمن والمناسب إلى المختبرات، بالإضافة إلى تعزيز القدرات الفنية لمختبرات الصحة العامة لدينا للكشف عن مسببات تلك الأمراض والإبلاغ عنها.

ويُعد هذا المركز الأول إقليميًا في هذا المجال مما يؤكّد ريادةَ سلطنة عُمان في العديد من القطاعات والمجالات ومدى ارتقائها ونجاحها في مبادراتٍ وبرامجَ صحية عديدة سواء كانت على المستوى المحلي أو الإقليمي أو الدولي، بما فيها التصدي للأمراض المعدية ومكافحةِ عواملِ الخطورة المسببة لها مما يؤهلها كنموذج على الصعيد الدولي في مجال مختبرات الصحة العامة وفي مجالات التصدي والاستجابة للأوبئة والسيطرة عليها.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد