• الثلاثاء : ٢٤ - مايو - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ٠٦:٥٠ صباحاً
السماء تمطر سمكًا.. أول إصدارات ليلى الحضرمية في أدب الرحلة

العمانية/ صدر عن دار نثر للنشر بمسقط كتاب رحلات للكاتبة والمترجمة ليلى الحضرمية، جاء كتابها الأول بعنوان "السماء تمطر سمكًا" في 320 صفحة من القطع الوسط.

وتمزج الكاتبة في سردها تفاصيل رحلاتها ومذكراتها في صورة شيقة، كما تقدم مشاهد ومعايشات لبعض المدن والأمكنة غير المألوفة.

وسردت ليلى الحضرمية في بداية الكتاب قصتها مع مادتي التاريخ والجغرافيا، سؤالها في المقدمة كيف جعلها التاريخ تتخيل أن تلتقي في رحلاتها بطارق بن زياد، وكم تأمّلت في مادة الجغرافيا خطوط الطول والعرض في خريطة العالم.

الطفلة الصغيرة التي درست تلك المادتين لم تستطع إلا أن توثق حبها للسفر والمغامرة ورغبتها في أن تكون حرة من رصيف هذه المدينة إلى شارع آخر في مدينة أخرى من هذا العالم. فقامت بالعديد من الرحلات إلى (بنجلاديش، لندن، الصين، جورجيا، زنجبار، تايلند، إيران، بلجيكا، هولندا، لوكسمورغ، النيبال، البرتغال، الدنمارك، المغرب، اسكوتلندا).

وتسرد ليلى الحضرمية في "السماء تمطر سمكًا" ظواهر طبيعية شيقة منها فكرة سقوط السمك من السماء أثناء انهمار المطر، وهي التي استمدت منها عنوان الكتاب، وتفسرها، كما تعزز التجربة الرحلية بمواقف وطرائف مضحكة في حين ومبكية في حين آخر، كتاب ما أن تبدأ بقراءة قصة الولع بالسفر والتوهان إلا وتجد نفسك حاملًا حقيبتك خلف عناوين نصوصه المنتقاة بجمال عناية ترصد معان للكلمات، وتبني للقارئ سفرًا بمطارات وموانئ، وحنينًا مشروعًا في وجدان القارئ إلى السفر، بعد أن انحسر مؤخرًا بفعل جائحة كورونا العالمية.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد