• الخميس : ٢٠ - يناير - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ٠١:٤٢ صباحاً
الريامي أفضل فارس ومنتخبنا الوطني لالتقاط الأوتاد ثانيًا في ختام البطولة الدولية لالتقاط الأوتاد بالدقم
الريامي أفضل فارس ومنتخبنا الوطني لالتقاط الأوتاد ثانيًا في ختام البطولة الدولية لالتقاط الأوتاد بالدقم
الريامي أفضل فارس ومنتخبنا الوطني لالتقاط الأوتاد ثانيًا في ختام البطولة الدولية لالتقاط الأوتاد بالدقم
الريامي أفضل فارس ومنتخبنا الوطني لالتقاط الأوتاد ثانيًا في ختام البطولة الدولية لالتقاط الأوتاد بالدقم
الريامي أفضل فارس ومنتخبنا الوطني لالتقاط الأوتاد ثانيًا في ختام البطولة الدولية لالتقاط الأوتاد بالدقم

العمانية / اختتمت أمس البطولة الدولية لالتقاط الأوتاد باللباس التقليدي بولاية الدقم تحت رعاية معالي الشيخ سباع بن حمدان السعدي أمين عام اللجنة العليا للاحتفالات بالعيد الوطني بمشاركة 33 فارسًا وفارسة من 16 دولة.

وحقق منتخب سلطنة عُمان المركز الأول في منافسات اليوم الثالث والتي تضمنت إقامة جولتي /حلق بالوتد/ وجولتي /قطع الليمون بالسيف/ و/التقاط الوتد بالرمح/ وجولتي /التتابع من خلال جولة بالسيف/ و/جولة بالرمح/ ، وجاء المنتخب السعودي في المركز الثاني ومنتخب باكستان في المركز الثالث ، وفي منافسات الفردي حقق المركز الأول الفارس العُماني صفوان المعمري وجاء في المركز الثاني الفارس العُماني حمد الريامي وفي المركز الثالث الفارس الروسي فيدور.

وفي الترتيب العام للبطولة جاء في المركز الأول منتخب العراق وفي المركز الثاني سلطنة عُمان وفي المركز الثالث السودان وحقق الفارس العُماني حمد الريامي لقب أفضل فارس في البطولة بعد تصدره نقاط الترتيب العام وجاء في المركز الثاني الفارس الباكستاني عرفان محمود وفي المركز الثالث الفارس العراقي عبدالحميد رشيد.

وقال معالي الشيخ أمين عام اللجنة العليا للاحتفالات بالعيد الوطني في تصريح صحفي: بطولة التقاط الأوتاد الدولية بولاية الدقم أبرزت المقومات السياحية والاقتصادية ومختلف الأنشطة في الولاية وشهدنا حماسا وتفاعلا كبيرين من الجميع سواء من المنتخبات المشاركة أو من الحضور معربًا عن تهنئته للفرسان والمنتخبات التي حققت المراكز الأولى ومنها منتخب وفرسان سلطنة عُمان.

من جانبه قال سعادة خالد بن سالم الغساني المستشار بوزارة الثقافة والرياضة والشباب في تصريح لوكالة الأنباء العُمانية: مثل هذه الفعاليات الرياضية التي تستقطب مجموعة كبيرة من دول العالم تشكل زخما كبيرا للتعريف بولاية الدقم والترويج لها لما لهذه المنطقة من مستقبل اقتصادي واعد ويوجد بها من الإمكانات التي سوف تشكل واحدة من أهم المناطق الإقتصادية على مستوى الشرق الأوسط ووجود هذه البطولة والفعاليات والمبادرات المصاحبة لها أوجد أجواءً جميلة ولم تكن موجودة في هذه المنطقة.

وأضاف سعادته: من المهم جدًا دعم وتطوير مثل هذه البطولات الرياضية الدولية ولوزارة الثقافة والرياضة والشباب دور كبير يتمثل في مختلف الجوانب منها: التشريعية والتنظيمية والإشرافية.

وبيّن سعادته أن البطولة شهدت تنافسا ونتائج متقاربة جدًا يؤكد تطور لعبة التقاط الأوتاد في مختلف الدول التي تمارس هذه اللعبة وهي من الرياضات الأساسية في سلطنة عمان وتحضى بدعم واهتمام كبيرين وتُوج ذلك بحصوله على المراكز المتقدمة التي حققها فرسان المنتخب اليوم.

وأوضح محمد بن عيسى الفيروز رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد أن البطولة حققت النتائج والأهداف المرجوة منها سواء من خلال التعريف والترويج لولاية الدقم والمنافسة الكبيرة التي شهدتها البطولة من مختلف المنتخبات ومشاركة عدد من مبادرات المجتمع المدني في ولاية الدقم منها جمعية المرأة العمانية وعدد من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والأنشطة المنزلية ومعرض الحرفيين والفعاليات المسائية وكل هذه الفعاليات شهدت حضورا ومشاركة وتفاعلا من الجميع.

وقال السيد منذر بن سيف البوسعيدي رئيس الاتحاد العُماني للفروسية: حقق فرسان سلطنة عُمان إنجازا جديدا يضاف إلى الإنجازات والمراكز في البطولات السابقة وشهدت هذه البطولة تنافسا وتحديا كبيرين وهناك نتائج متقاربة جدًا سواءً في المنافسات الفردية أو على مستوى الفرق.

وأضاف رئيس الاتحاد العُماني للفروسية: الاتحاد شريك في تنظيم البطولة كونها تُقام في سلطنة عُمان وتم التغلب على كل التحديات والصعوبات بفضل التكاتف الكبير بين مختلف الجهات والاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد.

من جانبه أكد الشيخ ياسر بن حمود الكندي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة الدولية لالتقاط الاوتاد أن البطولة كانت ناجحة بكل المقاييس وهناك جهود كبيرة بذلت من جميع المشاركين في اللجان المختلفة إضافة إلى الدعم والمساندة من جميع القطاعات مع الاستعداد المبكر من خلال الإعداد والتحضير لكل متطلبات البطولة من النواحي اللوجستية والميدانية.

وأضاف الكندي بأن المنافسات التي شهدتها البطولة على مدار 3 أيام متواصلة كانت مثيرة من خلال تقارب النتائج بين الفرسان وكذلك المنتخبات المشاركة ليؤكد ذلك مدى الجاهزية الكبيرة لكل المنتخبات التي حققت البعض منها مفاجأة غير متوقعة وهذا يدل على اهتمام دول الأعضاء في الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد بهذه الرياضة الجميلة.

واختتمت دورة ترقية الحكام بمشاركة 45 حكمًا وحكمة ودورة ترقية المدربين بمشاركة 26 مدربا ودورة البياطرة لالتقاط الأوتاد بمشاركة 10 أشخاص ويشارك في الدورات أعضاء الوفود المشاركة بالبطولة ويحاضر فيها مجموعة من المختصين من داخل وخارج سلطنة عُمان.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد