• الأحد : ١٦ - مايو - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٤:٣١ مساءً
المنتخب الوطني الأول لكرة القدم يواصل معسكره الخارجي بدبي

العمانية/ يواصل المنتخب الوطني الأول لكرة القدم معسكره الخارجي بإمارة دبي حتى 5 مايو المقبل الذي يأتي ضمن التحضيرات المتواصلة لاستكمال خوض التصفيات الآسيوية المزدوجة والمؤهلة لكأس العالم 2022 بقطر وكأس آسيا 2023 بالصين.

وتواصلت تدريبات المنتخب على فترة واحدة بسبب تصادف أيام شهر رمضان المبارك والتي كانت في الفترة المسائية، بالإضافة إلى تدريبات خفيفة قبل الإفطار من خلال تطبيق التدابير والاحترازات المطلوبة خوفًا من انتشار فيروس كورونا بين اللاعبين.

وسوف يكون القسم الثاني من المعسكر الخارجي بإمارة دبي من الإعداد خلال الفترة من 16 إلى 30 مايو بعد عودة اللاعبين لقضاء فترة العيد في السلطنة، على أمل الحصول على تجربتين وديتين في هذين المعسكرين.

وأكد مدافع منتخبنا الوطني الأول محمد المسلمي بأن الأجواء مثالية في المعسكر الخارجي وأن جميع الظروف تم تهيئتها للخروج بأفضل النتائج المناسبة لخوض المباريات القادمة في التصفيات

وقال المسلمي "المعسكر كان لابد من إقامته خلال هذه الفترة، للحفاظ على مستويات اللاعبين، وخاصة بعد توقف الدوري، حيث تنتظرنا مواجهات مهمة في التصفيات الآسيوية المزدوجة".

وأضاف "بكل تأكيد لن يكون الأمر سهلًا لإقامة مباريات دولية ودية أو مواجهة أندية خلال الفترة الحالية ولكن نحن مستمرين في أداء الحصص التدريبية وبشكل يومي لرفع معدلاتنا الفنية والبدنية لنكون في أتم الاستعداد دائمًا ".

يذكر أن المنتخب يتواجد في المجموعة الخامسة بجانب منتخبات قطر والهند وبنجلاديش وأفغانستان، وتبقى للمنتخب الوطني ثلاث مباريات وتم تحديد مواعيدها، حيث يواجه في السابع من يونيو القادم منتخب قطر، وسيكون اللقاء الثاني أمام منتخب أفغانستان في الحادي عشر من الشهر ذاته، على أن يكون ختام المباريات أمام بنجلادش في منتصف يونيو القادم.

وتتصدر قطر الترتيب العام للمجموعة برصيد /16/ نقطـة من /6/ مباريات، بينما لعب المنتخب الوطني /5/ مباريات وفي رصيده /12/ نقطـة، ثم أفغانستان /4/ نقاط، والهند /3/ نقاط، وبنجلاديش نقطة واحدة.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد