• الثلاثاء : ٢٤ - مايو - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ٠٥:٥٨ صباحاً

العُمانية/ نجحت الشركة الطلابية (دي فلوب) من الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا في تطوير ساعة غاز الطبخ الذكية لجعلها تتلاءم مع متطلبات الأمن والسلامة والطاقة في تجربة وفكرة جديدة تسهم في الحد من حوادث الحريق بسبب التسربات وسوء الاستخدام.

ويساعد الابتكار الجديد في إعطاء مؤشرات وقراءات القياس لأسطوانة الغاز من حيث نفاد الكمية ومؤشرات وقراءات قبل حدوث الضرر عليها، بالإضافة إلى مؤشرات وقراءات التسرب ومنع حوادث الحريق، وتسعى الشركة إلى طرح المنتج قريبًا في أسواق سلطنة عُمان.

وقال مروان بن سالم الصحباني الرئيس التنفيذي للشركة لوكالة الأنباء العُمانية عن فكرة المنتج: جاءت فكرة منتج ساعة غاز الطبخ الذكية بعد الدور الذي قام به فريق عمل الشركة في البحث والتقصي عن الأضرار الناتجة في مجال الأمن والسلامة والطاقة، مشيرا إلى أنه ومن خلال البحث والدراسة في هذا الجانب اتضح لنا مدى القيمة الإيجابية التي ينتج من خلالها تطوير هذا الجهاز حيث إن المؤشرات والقراءات التي تمت مراجعتها من فريق التقصي بالشركة توضح عددًا كبيرًا للضحايا والإصابات التي لحقت بعدد من المستهلكين، حيث تبين أن ساعة الغاز تحتاج إلى وجود مستشعرات للكشف عن احتمالية حدوث الضرر.

وأضاف: يأتي تطوير الشركة لساعة غاز الطبخ الذكية لما تظهره الإحصاءات المسجلة لدى هيئة الدفاع المدني والإسعاف من تسبب غاز الطبخ في عدد من الحرائق داخل المنازل أو المقاهي والمطاعم، والفنادق، موضحا أن فكرة تطوير هذا الجهاز تأتي من خلال وجود ثلاث مميزات وهي مستشعر لكشف وجود تسرب في الغاز أو أنابيب الغاز، وخاصية الجدولة والإغلاق الذاتي في حال وجود تسرب، ووجود مؤشر لكشف كمية الغاز الموجودة في الأسطوانة.

وقالت فاطمة بنت فهد البدواوية مديرة قسم التسويق والمبيعات بالشركة عن تسويق الجهاز: يأتي دور الشركة في تسويق هذا المنتج للمستهلكين سواء الأفراد أو أصحاب المقاهي والمطاعم والفنادق والمؤسسات المستخدمة لغاز الطبخ، والمنتج في طور التصنيع وسوف يتوفر قريبا في منافذ البيع، ونسعى إلى تحقيق ذلك قريبا، خاصة وأن الشركة تم تأسيسها خلال هذا العام 2022م، للمشاركة في مسابقة مؤسسة إنجاز عُمان، وترتكز محاور مشاركتنا في المسابقة على تطوير المنتجات القديمة إلى منتجات تكون أكثر ملاءمة مع متطلبات الحياة في مجال الأمن والسلامة والطاقة.

وأشارت البدواوية إلى أن شركة دي فلوب الطلابية نجحت في اجتياز المرحلة الأولى من المسابقة في نسختها العاشرة، وننافس حاليا من خلال منتج ساعة غاز الطبخ الذكية في المرحلة الثانية من التصفيات ضمن 31 شركة طلابية من مختلف المدارس الحكومية والخاصة ومؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة بسلطنة عُمان من أصل 64 شركة طلابية، 11 منها في فئة المدارس و53 في فئة الكليات والجامعات، ونسعى من خلال هذه المشاركة إلى تحقيق الفوز بجوائز المسابقة التي خُصصت لأفضل فكرة مبتكرة، وأفضل شركة طلابية وهي التي ستمثل سلطنة عُمان في المسابقة الإقليمية على مستوى الوطن العربي.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد