• الإثنين : ١٨ - أكتوبر - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٨:٠٥ مساءً
وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار تنظم لقاءً عبر الاتصال المرئي مع شركات إيطالية

 العمانية / نظمت وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار اليوم عبر الاتصال المرئي لقاءً مع شركات إيطالية للتعريف ببيئة الاستثمار والحوافز والفرص الاستثمارية بالسلطنة، بحضور سعادة أصيلة بنت سالم الصمصامية وكيلة وزارة التجارة والصناعة ترويج الاستثمار لترويج الاستثمار.

وقالت سعادة وكيلة وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار لترويج الاستثمار خلال اللقاء إن السلطنة تتمتع ببيئة جاذبة للاستثمار بفضل ما تمتلكه من موقع استراتيجي والقوانين المحفزة للاستثمار والاتصال بالأسواق الإقليمية والبنية الأساسية، موضحةً أن السلطنة تقدم العديد من التسهيلات للمستثمرين حيث اعتمدت خلال الفترة الماضية خطة التحفيز الاقتصادي التي تهدف إلى تنمية وتحفيز الاقتصاد الوطني.

وأكدت سعادتها أن السلطنة ترحب بجميع الجنسيات للاستثمار في السلطنة، وأن الوزارة على أتم استعداد لتقديم أي مساعدة للشركات الإيطالية للاستثمار في السلطنة، مشيرةً إلى أن هناك أكثر من  64 شركة إيطالية تعمل في السلطنة بكفاءة في قطاعات التعدين والصناعة والتطوير العقاري وقطاعات النفط والغاز، معربةً عن تطلعها إلى المزيد من الاستثمارات في قطاعات مختلفة.

 

وشهد اللقاء مشاركة كل من سفارة السلطنة لدى جمهورية إيطاليا وسفارة الجمهورية الإيطالية في السلطنة وممثلين من جهاز الاستثمار العُماني والهيئة العامة للمناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة والمؤسسة العامة للمناطق الصناعية "مدائن" ومجموعة أسياد وعدد من الشركات الإيطالية في قطاعات الطاقة والنفط والغاز والصناعات الغذائية والخدمات اللوجستية والصناعات الدوائية وغيرها من القطاعات الاقتصادية.

وهدف اللقاء إلى التعريف بالحوافز والفرص الاستثمارية التي تقدمها السلطنة للمستثمرين، وناقش برنامج إقامة مستثمر الذي دشنته الوزارة خلال الفترة الماضية الذي يُمنح بموجبه المستثمرون والمتقاعدون الأجانب حق الإقامة الطويلة في السلطنة لمدة 10 أو 5 سنوات قابلة للتجديد وتقديم عدد من المميزات ضمن البرنامج.

وتطرق اللقاء إلى الحوافز والمميزات التي يقدمها قانون استثمار رأس المال الأجنبي، منها السماح للمستثمر الأجنبي بالتملك بنسبة 100 بالمائة، ودون حد أدنى لرأس المال والتسهيلات التي تقدمها السلطنة عبر خدمة التراخيص التلقائية الإلكترونية لأكثر من 1500 نشاط اقتصادي لتسهيل بدء ممارسة الأعمال التجارية في السلطنة.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد