• الأربعاء : ٢٠ - يناير - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠١:١١ مساءً
وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار يلتقي عددا من رجال الأعمال العُمانيين والأجانب
وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار يلتقي عددا من رجال الأعمال العُمانيين والأجانب

 العمانية / التقى معالي قيس بن محمد اليوسف وزير التجارة  والصناعة وترويج الاستثمار  عددا من رجال الأعمال والمستثمرين بهدف  مناقشة سبل التعاون وتعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص وتشجيع  الاستثمارات تماشيا مع أهداف الوزارة لتحفيز الاقتصاد الوطني من خلال توطين  رؤوس الأموال المحلية واستقطاب الاستثمارات الأجنبية لتحقيق أهداف رؤية عمان  2040. 

واستهل معاليه اللقاء بكلمة ترحيبيه أثنى فيها على الجهود القائمة التي تبذلها  مؤسسات القطاع الخاص للنهوض بالاقتصاد الوطني وسعيها المستمر في إيجاد  شراكات تساهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية، معبرًا عن ثقته في قدرة القطاع  الخاص العُماني على تجاوز التحديات الراهنة في ظل  انتشار جائحة كورونا  كوفيد-19.

وتم خلال اللقاء التعريف باختصاصات الوزارة وما تقدمه من خدمات في القطاعات  المعنية بها مع تقديم نبذة حول نظام "استثمر بسهولة" والخدمات المتاحة في منصة " استثمر في عُمان" اللذين يعول عليهما ليكونا الواجهة في كل ما من شأنه تشجيع  الاستثمار المحلي وجذب الاستثمار الأجنبي المباشر بدءًا من التعريف بالتشريعات  والقوانين وحوافز الاستثمار وانتهاءً بالإجراءات وجودة تقديمها للمستثمر الأجنبي 
والمحلي على حدٍ سواء.  

وقد استمع معالي وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار إلى الرؤى والمقترحات  التي قدمها رجال الأعمال خلال اللقاء والتي من شأنها المساهمة في زيادة حجم  الاستثمار بالسلطنة والتحديات القائمة وطرق تذليلها من أجل إيجاد بيئة جاذبة  ومحفزة للاستثمار، كما تم بحث آلية تعزيز الصادرات عُمانية المنشأ غير النفطية في  الأسواق الخارجية. 

من جانبها أشارت سعادة أصيلة بنت سالم الصمصاميّة وكيلة وزارة التجارة  والصناعة وترويج الاستثمار لترويج الاستثمار إلى أنّ السلطنة تمتلك مقوّمات  استثماريّة عديدة تمثل عوامل جذب أساسيّة للاستثمارات الأجنبية والمحليّة على حدٍّ  سواء، وعلاوةً على هذه المقومات فإنّ السلطنة توفّر ميزات تنافسية خاصة مع  صدور قانون استثمار رأس المال الأجنبي المباشر منتصف العام الماضي.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد