• الإثنين : ١٧ - يناير - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ٠٨:٥١ مساءً
جامعة السلطان قابوس تدشن تطبيقي /بيدي اقرأ/ و/وصول/

 العمانية / دشَّنت جامعة السلطان قابوس مُمثلة بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بتمويل من شركة أوكسيدنتال عُمان، مشروع تعزيز إمكانية الوصول للطلبة من فئة الأشخاص ذوي الإعاقة تضمَّن تطبيق /بيدي اقرأ/ وتطبيق /وصول/ اللذين يعملان على تسهيل الخدمات للطلبة الأشخاص ذوي الإعاقة وسهولة الوصول للمتطوعين منهم لمساعدتهم أكاديميًا.

رعت حفل التدشين معالي الدكتورة ليلى بنت أحمد النجار وزيرة التنمية الاجتماعية.

ويأتي هذا المشروع في إطار الجهود التي تبذلها جامعة السلطان قابوس لتعزيز كفاءة وجودة الخدمات المُقدَّمة لطلبتها من الأشخاص ذوي الإعاقة.

وقال الدكتور نبهان بن الحارث الحراصي عميد كلية الآداب والعلوم الاجتماعية في كلمة له إنّ الكلية تسعى لأن تكون مركزًا لدعم الطلبة من الأشخاص ذوي الإعاقة لوجستيًا وأكاديميًا بأحدث التقنيات الموجودة وألّا تقتصر هذه الخدمات لطلاب الجامعة فقط بل تتعدى لجميع مؤسسات التعليم العالي في سلطنة عُمان.

من جانبه قدَّم سيف بن خلفان البوسعيدي نائب رئيس شركة أوكسيدنتال عُمان للموارد البشرية وخدمة المجتمع، عرضًا مرئيًا حول المشروع تناول من خلاله التعاون مع مؤسسات التعليم العالي المختلفة بسلطنة عُمان فيما يتعلّق بالخدمة المجتمعية بالشركة.

في السياق ذاته أوضح الأستاذ الدكتور سالم بن حمود الحارثي نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية وخدمة المجتمع، أنّ هذا المشروع جاء لتعزيز الطلبة من فئة ذوي الإعاقة في مجالات مختلفة، مُشيرًا إلى أنّ هذا في توسع دائم وتطوير مستمر.

وأضاف أنّ الجامعة تسعى لتطوير التخصصات كافة بما يتلاءم مع احتياجات هذه الفئة سواء السمعية أو البصرية أو الحركية، كما تسعى لتطوير منظومة متكاملة لإدارة وحوكمة هذه المشاريع الخدمية وتقديم الدورات المختلفة لكيفية التعامل مع هذه الفئة من الطلاب ليشعروا بالاندماج وعدم الاختلاف بينهم وبين باقي أقرانهم وزملائهم.

كما قامت راعية الحفل معالي الدكتورة وزيرة التنمية الاجتماعية بزيارة مرافق الكلية المخصصة لفئة الأشخاص ذوي الإعاقة واطّلعت على الخدمات المُقدَّمة لهم من خلال المشروع، والاستماع للطلبة ذوي الإعاقة ومعرفة احتياجاتهم وتطلعاتهم.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد