• الإثنين : ١٨ - أكتوبر - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٩:٥٠ مساءً
توقيع اتفاقية تطوير مشتركة للبحث في إمكانية إنشاء مصنع لإنتاج الأمونيا الخضراء في صلالة

العمانية / وقع تحالف دولي يتكون من قطاع الطاقة البديلة التابع لمجموعة "أوكيو" وشركة "ماروبيني" وشركة "لندي" وشركة دبي للنقليات "دوتكو" على اتفاقية تطوير مشتركة لتطوير مشروع الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء في المنطقة الحرة بصلالة.
ويأتي اختيار المنطقة الحرة بصلالة بمحافظه ظفار لما تتمتع به من موارد غنية من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح مدعومة ببنية أساسية بمستوى عالمي للشحن عبر ميناء صلالة، مما يجعلها موقعًا مهمًّا لمركز عالمي لإنتاج وتصدير الهيدروجين والأمونيا الخضراء.
ويستهدف المشروع المسمى بـ "SalalaH2" إنتاج ما يصل إلى ألف طن يوميًا من الأمونيا الخضراء باستخدام مصنع الأمونيا الحالي التابع لمجموعة "أوكيو" في صلالة، بحيث يتم إنشاء منشأة التحليل الكهربائي بقدرة تبلغ 400 ميجاوات لإنتاج الهيدروجين الأخضر واستخدام ما يقارب من واحد جيجا واط من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح التي يتم إنتاجها عن طريق المرافق الحالية أو الجديدة لتشغيل منشأة التحليل الكهربائي.
ويقوم التحالف حاليًا بإجراء الدراسات لاتخاذ القرار للبدء في الاستثمارات، وسيجري استكشاف وتنسيق النتائج مع المشتري الحالي لإنتاج مصنع الأمونيا، بما في ذلك احتياجات الوقود المشترك من خلال محطات توليد الطاقة التي تعمل بالفحم في آسيا وتلبية احتياجات الطاقة المتجددة لمصانع الأسمدة في أوروبا وتلبية احتياجات صناعة الشحن العالمية من الوقود الخالي من الكربون.
ومن المتوقع أن يحقق المشروع العديد من المزايا الإيجابية للاقتصاد العُماني، من خلال الإسهام في تعزيز وتنويع البنية الأساسية للطاقة وتنويع مهارات العاملين في هذا المجال ونقل الخبرة والتقنيات الجديدة إلى المنطقة.
 وقال الدكتور سالم بن سيف الهذيلي الرئيس التنفيذي للطاقة البديلة في مجموعة "أوكيو" إن هذا التحالف سوف يحقق التكامل في مجمع صلالة بين غاز البترول المسال والميثانول والأمونيا، مشيرًا إلى أن استغلال الجزيئات الخضراء والهيدروجين الأخضر يعد بداية حقيقية تمهد الطريق لإنتاج وقود خالٍ من الكربون، خاصة وأن السلطنة تمتلك إمكانات كبيرة في هذا المجال.
وأضاف أن هذه الشراكة تؤكد التزام "أوكيو" التابعة لجهاز الاستثمار العُماني بما من شأنه تعظيم القيمة وتنويع الاقتصاد العُماني تماشيًا مع استراتيجية السلطنة الرامية إلى تعزيز الاستثمار في موارد الطاقة المتجددة والطاقة البديلة.
من جانبه أكد ويوجي ساتو المدير العام لإدارة الشرق الأوسط وأفريقيا في شركة "ماروبيني" أن الشركة حريصة على أن يكون لها دور قيادي في تنفيذ هذا المشروع لدعم اقتصاد الهيدروجين في السلطنة.
وأوضح فيليب بيكارد نائب رئيس شركة لندي للطاقة النظيفة أن الهيدروجين ومشتقاته سيقوم بدور رئيسي في إعادة تشكيل مشهد الطاقة العالمي، متوقعًا أن يُسهم هذا المشروع لإنتاج الهيدروجين الأخضر بشكل كبير في تنمية المجتمع المحلي.
وقال طارق بيكر نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات دبي للنقليات "دوتكو" إن دخول المجموعة في هذا التحالف يأتي لتكون جزءًا من اقتصاد الهيدروجين الأخضر من خلال قيادة استثمارات جديدة في سلسلة القيمة لإنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد