• الأحد : ٢٤ - أكتوبر - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ١٠:٢٦ صباحاً
السلطنة تشارك في الدورة الـ 4 لاجتماع الخبراء العرب والصينيين في مجال المكتبات والمعلومات

العمانية / شاركت السلطنة ممثلة في وزارة الثقافة والرياضة والشباب اليوم عبر الاتصال المرئي في الدورة الرابعة لاجتماع الخبراء العرب والصينيين في مجال المكتبات التي جاءت بعنوان /التبادل والتعاون الإقليمي بين المكتبات في ظل تفشي كوفيد19/.
واستعرضت السلطنة في كلمتها خلال الاجتماع أهمية المكتبات والمعلومات في حياة الشعوب باعتبارها الحصاد الفكري للحضارات، والتركيز على أهميتها لتأصيل الثقافة العُمانية المتوارثة جيلًا بعد جيل.
كما تطرقت الكلمة إلى ضرورة رقمنة مصادر المعلومات ومواكبة التطور التقني المتسارع، والذي أثبت ضرورة تطبيقه في ظل تفشي "كوفيد 19"، مؤكدة السلطنة على أهمية مشروع المكتبة الرقمية الصينية العربية والتي ستعزز التعاون والتبادل المعلوماتي بين الجانبين وتسرع من وتيرة الاطلاع على المستجدات من العلوم والمعارف.
وناقش الاجتماع سبل تعزيز التعاون بين الجانبين  /العربي – الصيني/ من خلال دراسة حل المشكلات وإدارة الأزمات في مجال المكتبات والنظر لمدى معالجتها بالنظم الحديثة، والعمل على رقمنة مصادر المعلومات في إطار يحمي حقوق الملكية الفكرية، وإتاحة المستجدات من المعارف والعلوم عبر بوابة إلكترونية تسهل للمستفيدين الاطلاع عليها والعمل على دراستها وتطويرها، ووضع خطة تنموية لمجال المكتبات والمعلومات تدرس من الجانبين العربي والصيني، والسعي للتبادل الفكري والمعرفي بين القائمين على المكتبات عبر وسائل الاتصال الحديثة والاطلاع على تجارب الآخرين من خلال الزيارات الميدانية.
وتضمن الاجتماع جلستين الأولى بعنوان "فرص وتحديات لخدمة "الأونلاين" المقدمة من المكتبات العربية والصينية"، والثانية بعنوان "خصائص وأنماط جديدة لإدارة عمليات المكتبات العربية الصينية".







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد