• الإثنين : ٢٥ - يناير - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٨:٢٧ صباحاً
تدشين المبادرة المهنية لسفراء المدن الذكية
مسقط - ش

نظمت منصة المدن الذكية التابعة للبرنامج الاستراتيجي للمدن الذكية بمجلس البحث العلمي لقاءً مع سفراء المنصة عبر استخدام أحد برامج الاتصال المرئي وذلك مساء يوم الأربعاء 12 من أغسطس الجاري، جاء اللقاء من منطلق رؤية وأهداف المنصة المتمثلة في نشر الوعي والمعرفة بتقنيات المدن الذكية ومفاهيمها والتعريف بالمنصة وأنشطتها والترحيب بالسفراء وأفكارهم.

بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية ألقتها الدكتورة هدى بنت سالم الشعيلية المدير التنفيذي لمنصة المدن الذكية كما تم خلال اللقاء تدشين المبادرة المهنية لسفراء المدن الذكية وهي مبادرة تهدف إلى إيجاد منصة مهنية ومعرفية لسفراء المدن الذكية من أجل تبادل المعرفة ونقل الخبرة والعمل على مشاريع مختلفة في المدن الذكية حسب اهتمامات كل سفير، كما تسعى المبادرة الى تفعيل دور سفراء المدن الذكية في قيادة مشاريع المدن الذكية واحتضان جميع السفراء ودعمهم في تحويل أفكارهم إلى مشاريع والاستفادة من خبرات السفراء الموجودين في تطوير الأفكار إلى مشاريع والاستمرار في التوعية بتقنيات الثورة الصناعية الرابعة ومجالات المدن الذكية من خلال خبرات السفراء وتعزيز دور السفراء في تنمية مشاريع المدن الذكية في مدنهم وخلق التنافس في مشاريع المدن الذكية من خلال انتساب السفراء لهذه المدن وقيادة بعض المشاريع التي تخدم مدينتهم وتمكين وتأهيل السفراء في قيادة مشاريع المدن الذكية.

وتقوم آلية عمل المبادرة على تواجد جميع السفراء على منصة رقمية تمكنهم من التعارف وتبادل الخبرات والعمل معاً في بعض المشاريع بحيث أي سفير لدية فكرة لمشروع ما يقدمها لفريق المنصة وبعد اعتماد الفكرة من فريق المنصة يتم مناقشتها مع السفراء في المجموعة وتشكيل فريق عمل. وتقدم المنصة الدعم اللازم لجميع الأفكار والمشاريع بقيادة السفراء وتسويق الأفكار والمشاريع المنفذة على جميع حسابات التواصل الاجتماعي لمنصة المدن الذكية.

تم خلال اللقاء تقديم عرض مرئي عن منصة المدن الذكية وإنجازاتها قدمه سعيد بن مبارك الغنامي مدير التواصل المجتمعي والمؤسسي بمنصة المدن الذكية كما تم استعراض مبادرة سفراء المدن الذكية قدمتها ليلى بنت عبدالله الحضرمية تنفيذي أول خدمات حكومية بوزارة التقنية والاتصالات عضو في الفريق التنفيذي بمنصة المدن الذكية كما تم إستعراض قصة نجاح لأحد سفراء المدن الذكية قدمها كلا من نبهان الخايفي ومها الحبسي كما تم التعريف بتطبيق (OMX Meet).

الجدير بالذكر أن منصة المدن الذكية أعلنت في السنة الماضية شهر يونيو 2019 عن تدشين المبادرة المعرفية لسفراء المدن الذكية، لتكوين مجتمعات معرفية في محافظات وولايات السلطنة بهدف نشر المعرفة والوعي بمختلف جوانب قطاع المدن الذكية وحلولها المختلفة، حيث استهدفت المبادرة تمكين الأفراد المهتمين بأن يصبحوا سفراء للمنصة الذين سيسهمون في النهاية في إيجاد مجتمع ذكي من الممارسات لتحقيق رؤية منصة المدينة الذكية، ومشاركة الوعي بأهمية حلول المدن الذكية، وأفضل الممارسات في جميع أنحاء سلطنة عمان. حيث استقطبت المبادرة أكثر من 300 سفير من مختلف محافظات السلطنة، الذين يقومون بدورهم في نشر الوعي وأفضل الممارسات لإيجاد مجتمع ذكي لتحقيق رؤية منصة المدن الذكية في نشر الوعي بأهمية المدن الذكية في جميع أنحاء عمان.

تأسست منصة المدن الذكية في مطلع عام 2017 كأولى مبادرات المشروع البحثي الاستراتيجي للمدن الذكية في مجلس البحث العلمي، حيث تم البدء بهذا المشروع بالشراكة مع المجلس الأعلى للتخطيط، وبلدية مسقط، وهيئة تقنية المعلومات، وبتمويل من الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) والشركة العمانية لتنمية السياحة (عمران) ومجموعة نماء. وترتكز أعمال المنصة تحديدا في ثلاث مهام رئيسية فيما يخص حلول المدن الذكية. وتعنى المهمة الأولى بالتوعية وبناء القدرات، فيما تركز المهمة الثانية على البحث والابتكار في مشاريع المدن الذكية، وتهدف المهمة الثالثة لإشراك ومشاركة أصحاب المصلحة للخروج بحلول ذكية.






شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد