• السبت : 20 - أبريل - 2024
  • الساعة الآن : 05:07 مساءً
حركة تجارية وسياحية نشطة بمحافظة الظاهرة بالتزامن مع موسم خريف ظفار

العُمانية/ تشهد ولاية عبري بمحافظة الظاهرة منذ بدء موسم خريف ظفار 2023 حراكا سياحيًّا وتجاريًّا نشطًا من خلال الزوار القادمين من دول مجلس التعاون الخليجي، لاسيما وأن ولاية عبري تطل على منفذ الربع الخالي الحدودي الذي يربط سلطنة عُمان بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، إلى جانب الزوار القادمين من منفذ حفيت بمحافظة البريمي لتكون المحافظة نقطة استراحة للزوار المتوجهين برًّا لقضاء العطلة في محافظة ظفار.

وتشهد الحركة التجارية بولاية عبري نشاطًا ملحوظًا خلال هذه الفترة من قبل الزوار الخليجيين، خصوصًا قطاع المنشآت الفندقية، حيث اعتاد الكثير من زوار الخريف الاستراحة في ولاية عبري لمواصلة طريقهم فيما بعد إلى محافظة ظفار التي تبعد عن محافظة الظاهرة حوالي ٩٠٠ كيلو متر.

وأشار علي بن خميس السديري المدير المساعد بإدارة التراث والسياحة بمحافظة الظاهرة إلى ارتفاع نشاط الفنادق والمنشآت الفندقية في المحافظة، موضحًا أن متوسط نسبة الإشغال في الفنادق بولاية عبري تبلغ ما بين 60 إلى 85 بالمائة خلال شهر يوليو الماضي، وهو ما يدل على انتعاش الحركة السياحية وحركة الزوار في محافظة الظاهرة؛ كونها محطة عبور ونقطة استراحة للزوار القادمين من المنافذ الحدودية البرية.

وأضاف أن عددًا من المؤسسات الحكومية بمحافظة الظاهرة تسعى في تسهيل حركة السياح إلى محافظة ظفار من خلال تقديم المعلومات السياحية والإرشاد السياحي حول المنشآت الفندقية والمواقع السياحية التي قد يرغب السياح بزيارتها في محافظة الظاهرة، إضافة إلى خارطة للمواقع السياحية من خلال مركز المعلومات السياحية الذي أقامته إدارة التراث والسياحة بمحافظة الظاهرة والذي يستهدف السياح القاصدين محافظة ظفار.

كما تتظافر الجهود جنبًا إلى جنب مع الوحدات الحكومية بالمحافظة من خلال الدعم والتعاون الذي تقدمه الفرق الأهلية بولاية عبري، حيث يشارك فريق عبري الخيري أيضًا بتقديم الدعم اللازم من خلال توفير مركبات مخصصة لتقديم خدمات المساعدة في الطريق للزوار الذين قد تتعطل مركباتهم خلال رحلتهم إلى محافظة ظفار من أجل تسهيل سير السياح أثناء مرورهم بمحافظة الظاهرة، ما يعكس التكاتف المؤسسي والأهلي في مجتمع المحافظة من أجل تعزيز مجالات السياحة بمختلف جوانبها.







a :

اقرأ المزيد