• الأربعاء : ١٧ - أغسطس - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ٠٣:٠٦ مساءً
بتمويل من شركة أوكيو.. جسور تدشن الإنتاج الفعلي لمشروع البراءة الصحية للحمضيات بشمال الباطنة

العمانية/ دشنت مؤسسة جسور الإنتاج الفعلي لمشروع البيوت المحمية لبرنامج البراءة الصحية للحمضيات بمرحلتيه الأولى والثانية والمنفذ بمركز البحوث الزراعية بولاية صحار بمحافظة شمال الباطنة، وذلك بتمويل من شركة أوكيو.

رعى التدشين سعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري وكيل وزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه للزراعة، بحضور سعادة الشيخ محمد بن سليمان الكندي محافظ شمال الباطنة وعدد من مديري المؤسسات الحكومية.

واطلع راعي المناسبة والحضور على مراحل المشروع وإنتاج الشتلات وأشجار الحمضيات المنفذة في البيوت المحمية، واستمعوا إلى تفاصيل المشروع وأهميته، حيث أوضح الدكتور حمدان بن سالم الوهيبي مدير عام البحوث الزراعية والحيوانية أهمية برنامج البراءة الصحية للحمضيات في إنتاج شتلات حمضيات خالية من الأمراض ومطابقته للصنف مما سيسهم في رفع إنتاجية المحصول والحد من الخسائر الاقتصادية التي يتكبدها المزارع نتيجة زراعة شتلات مصابة.

وأضاف: يهدف المشروع إلى تحسين جودة شتلات الحمضيات التي توزع على المواطنين بشكل عام والمزارعين على وجه الخصوص، والمساهمة في رفع جودة شتلات الحمضيات ورفع الطاقة الإنتاجية للمشاتل من شتلات الحمضيات المصدقة، إلى جانب زيادة المساحة المزروعة بأشجار حمضيات ذات جودة عالية وخالية من الإصابة بالأمراض والآفات ما سيسهم في رفع إنتاجية سلطنة عُمان من هذا المحصول وبالتالي رفع نسبة الاكتفاء الذاتي من الحمضيات بأنواعها.

من جانبه أوضح جابر بن سليمان البوسعيدي المدير التنفيذي لمؤسسة جسور أن المشروع مرّ بمرحلتين، بتكلفة إجمالية بلغت /105/ آلاف ريال عُماني.

وأضاف: تم في المرحلة الأولى إنشاء ثلاثة بيوت محمية، وفي المرحلة الثانية تم إنشاء بيتين محميين، بمساحة إجمالية تبلغ /3840/ مترًا مربعًا ذات مواصفات فنية خاصة تسهم في حماية أمهات أشجار الحمضيات من دخول الآفات الزراعية والإصابة بالأمراض، حيث تمت زراعة ما يقارب من /168/ شجرة من أصناف الحمضيات، منها الليمون الحامض بأنواعه، والبرتقال بأنواعه واليوسفي بأنواعه.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد