• الأحد : ٠٧ - مارس - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠١:٤٧ مساءً
يعتمد الكثير من الصيادين بولاية طاقة بمحافظة ظفار على صيد سمك السردين الذي بدأ هذه الأيام موسمًا جديدًا والمعروف بـ “الضواغي” والذي تبدأ معه آمال الصيادين بمحصول وفير يضمن لهم مدخولاً جيدًا نهاية الموسم الممتد من شهر أكتوبر إلى شهر أبريل من كل عام. وتعد مهنة صيد “السردين” او “الضواغي” (جمع ضاغية) من أهم الأنشطة ... يعتمد الكثير من الصيادين بولاية طاقة بمحافظة ظفار على صيد سمك السردين الذي بدأ هذه الأيام موسمًا جديدًا والمعروف بـ “الضواغي” والذي تبدأ معه آمال الصيادين بمحصول وفير يضمن لهم مدخولاً جيدًا نهاية الموسم الممتد من شهر أكتوبر إلى شهر أبريل من كل عام.
وتعد مهنة صيد “السردين” او “الضواغي” (جمع ضاغية) من أهم الأنشطة الاقتصادية البحرية قديمًا في ولاية طاقة حيث اعتمد الأهالي في الولاية على طريقة صيد الضاغية كمصدر للرزق جنبا إلى جنب مع الزراعة والرعي لأن الدورة الاقتصادية للمهن الثلاث مترابطة , فالسردين المجفف يستخدم كعلف حيواني في أشهر الصيف وسماد للزراعة كذلك.






شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد