• الأربعاء : ٠٨ - ديسمبر - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠١:٣٦ مساءً

 

 
 

أنشئت الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف وفق المرسوم السلطاني رقم 3/2013 الصادر في 8 يناير 2013م، وتهدف إلى تقديم الخدمات المتعلقة بالحماية المدنية والإطفـــاء والبحث والإنقـــــــاذ والإسعاف والتعامل مع حوادث المواد الخطرة بما يحقق أهدافها المتمثلة في حماية الأرواح والممتلكات.

وسـعت الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف إلــى تزويد مراكزها بالعديد من الأجهزة والمعــدات الخـاصة بالإنقاذ ذات التقنيات والمواصفات العالية لتواكب بذلك النمو المتسارع للتنمية في السلطنة، كما دشنت العديد من المركبات والروافع والسلالم الهيدروليكية والمعدات والتجهيزات الحديثة التي ساهمت في عمليات الإنقاذ البري في الحوادث المرورية والإنقاذ من المباني العالية وإخراج المحاصرين فيها والعالقين بالمصاعد الكهربائية وغيرها من عمليات الإنقاذ، ورُفدت الفرق التخصصية بالمركبات اللازمة لإنجاز مهام عملهم على أكمل وجه.

ومنذ صدور قرار اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا (كوفيد19) حول تفعيل قطاع الاستجابة الطبية والصحة العامة، أعدت الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف ممثلة في الإدارة العامة للإسعاف استراتيجية للعمل الطبي الميداني للتعامل مع الجائحة ورفع مستوى الوجود الإسعافي للخدمة في كافة مراكزها العاملة على مدار الساعة في ربوع السلطنة وعددها (٣٥) مركزًا.

وقد تعاملت فرق الإسعاف التابعة للهيئة مع عدد من الحالات المشتبه إصابتها بفيروس كورونا (كوفيد19) بالأماكن العامة والخاصة في عدد من محافظات السلطنة حيث تعاملت معها وفق الإجراءات الطبية المتبعة للوقاية من العدوى وتقديم العناية الطبية الطارئة ونقلها للمؤسسات الصحية.

المصدر/ كتاب عمان السنوي 2020



شارك بهذه الصفحة :