• الثلاثاء : ٢٤ - مايو - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ٠٧:١٨ صباحاً

 

 
 

تسعى وزارة الإعلام من خلال السياسات التي تبنتها في الإعلام الالكتروني إلى تحقيق العديد من الأهداف، منها العمل على حضور السلطنة في مختلف الوسائط الالكترونية، وإبراز المنجزات والهوية العُمانية، والترويج لمختلف قطاعات التنمية، والمساهمة في رفع مستوى وجودة المحتوى العُماني في الوسائط الالكترونية، والعمل على أن تكون مصدرًا معتمدًا للمعلومات من خلال نشر البيانات الصحيحة والموثوقة عن السلطنة، والتفاعل مع الجمهور ومده بالمعلومات، وتصحيح أية معلومات مغلوطة عن السلطنة، ورصد وتحليل الأخبار والمعلومات التي تنشر عن السلطنة في مختلف المواقع والمنصات الالكترونية، والوقوف على توجهات الرأي العام تجاه مختلف القضايا المرتبطة بالسلطنة.

وتحقيقًا لرؤية وزارة الإعلام في مجال التحوّل الرقمي بتقديم خدمات إعلامية ذات فعالية وكفاءة عالية، فإن منصة الخدمات الالكترونية (إنجاز) التي دشنت في 22/4/2018م، تعدّ النافذة الالكترونية الموحدة لأكثر من (170) خدمة في مجال ممارسة الأنشطة الإعلامية، وإجازة المطبوعات والمصنفات الفنية. وتتكامل المنصة مع شرطة عُمان السلطانية ووزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار، وتشمل خاصية التصديق الالكتروني الذي توفره هيئة تقنية المعلومات ومع بوابة الدفع الالكتروني.

ولأهمية التواصل البصري والنصي المباشر في مواقع التواصل الاجتماعي، عملت الوزارة على تطوير المحتوى الالكتروني الذي يبث عبر حساباتها على هذه المواقع، بنشر المقاطع المرئية والصور والمستجد من الأخبار بهدف إيصالها للمتابعين داخل السلطنة وخارجها.

وإلى جانب ذلك، تمثل المنصة الالكترونية لوزارة الإعلام (البوابة الإعلامية لسلطنة عُمان) التي دشنت في 25/12/2019م، نطاقًا واسعًا في مجال الإعلام الرقمي الالكتروني، وتتميز بمحتوى وطني إعلامي متنوع ومتكامل عن السلطنة في كافة قطاعاتها وتقدم محتواها بثلاث لغات العربية والانجليزية والفرنسية، ويمكن اعتبار بوابة سلطنة عُمان الإعلامية موسوعة تقدم المعلومة المتكاملة في قوالب إعلامية تفاعلية مختلفة للجمهور.

وخلال النصف الأول من عام 2020م أثبت الإعلام الرقمي الالكتروني كفاءته، وذلك تزامنًا مع تفشّي جائحة فيروس كورونا (كوفيد19) في دول العالم ومن بينها السلطنة، حيث واكب مستجدات هذه الجائحة عبر تغطية إعلامية مكثفة، فقد تم نشر ما يقارب إجمالاً (2574) مادة إعلامية تنوعت ما بين الأخبار والمنشورات التوعوية والمقاطع المرئية ونشرات بلغة الإشارة، إضافة إلى نشر ما يقارب من (3105) تغطيات إخبارية وبث تقارير تنموية عن السلطنة عبر ثلاث لغات هي: اللغة العربية والإنجليزية والفرنسية.

المصدر كتاب عمان السنوي (2020)



شارك بهذه الصفحة :