• الأحد : ١٦ - مايو - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٤:١١ مساءً

يعتبر شاطئ خور روري امتدادا طبيعيا لشاطئ مدينة طاقة ولكن ما يميز شاطئ خور روري أنه يقع بالقرب من الموقع الأثري لمدينة سمهرم الأثرية التي تعد معلما تاريخيا هاما بولاية طاقة ويقع هذا الشاطئ مباشرة في ميناء سمهرم القديم الذي كان يستخدم لتصدير اللبان إلى الهند شرقا عبر المحيط الهندي والى مصر الفرعونية القديمة وموقع الشاطئ إضافة إلى ميناء سمهرم (بخور روري) يشكلان لوحة رائعة مما يجعل هذا الموقع قبلة للزائرين إلى ولاية طاقة بشكل خاص ومحافظة ظفار بشكل عام.