• الإثنين : ٢٩ - نوفمبر - ٢٠٢١
  • الساعة الآن : ٠٩:٠٧ صباحاً
فريق بحثي عماني يحصل على منحة اليونسكو لدراسات طريق الحرير

جريدة عمان/ فاز فريق بحثي عماني بقيادة مريم بنت سعيد البرطمانية باحثة دكتوراه في التاريخ وموظفة بكلية التربية بجامعة السلطان قابوس بمنحة اليونسكو لدراسات طريق الحرير، وهي مبادرة جديدة أطلقتها المنظمة العالمية لليونسكو بدعم من جمهورية الصين الشعبية.

جاء عنوان المشروع الفائز «طريق الحرير البحري من القرن الـ11 إلى الـ ودوره في التقارب الحضاري العماني الصيني من خلال رحلتي عبدالله الصحاري وتشنغ خه»، والذي يركز على نتائج التفاعلات والتبادلات الثقافية ما بين عمان والصين.

وتكون الفريق البحثي من مريم البرطمانية رئيسة للبحث، والأعضاء الدكتورة فاطمة بلهواري، والدكتور علي الهاجري، والدكتور محمد البوشيخي، وإيمان الراشدية.

وتهدف هذه الدراسة بشكل أساسي إلى تسليط الضوء على طريق الحرير البحري، والدور الذي قام به في تأسيس علاقات متنوعة بين سياسية وتجارية وأخرى ذات أبعاد ثقافية، بين عُمان والصين، وخصوصًا من القرن الـ11 إلى الـ15م) لإبراز دور البعثات، والرحالة، والتجار العمانيين والصينيين في الحفاظ على هذه العلاقات، وتطويرها، ثم تتويجها اليوم بمبادرة الحزام والطريق الصينية التي تشارك فيها سلطنة عمان كمشروع مستقبلي.

ولتحقيق أهداف الدراسة سيتم الاعتماد على المنهج التاريخي القائم على وصف الحدث وتحليله في تتبع مسار طريق الحرير البحري بين عُمان والصين والآثار السياسية والتجارية والحضارية التي نتجت عن هذا الطريق.

وتكمن أهمية البحث في التأكيد على العلاقات العمانية-الصينية والتي تزداد تطورًا في السنوات الأخيرة من خلال دخول سلطنة عمان في المبادرة التي أطلقها الرئيس الصيني تشي جين (الحزام والطريق)، مما يدل على أهمية الموقع الجغرافي للسلطنة، وذلك تتويجًا للجهود التي بذلها العمانيون في تواصلهم مع الصين عبر التاريخ.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد