• الجمعة : ٢٤ - يناير - ٢٠٢٠
  • الساعة الآن : ٠٢:٢٦ صباحاً
الحبسي يعلن اعتزاله لعبة كرة القدم دوليًا

أعلن علي الحبسي حارس منتخبنا الوطني لكرة القدم اليوم اعتزاله اللعب دوليًا منهيًا بذلك مشواره الذي امتد 19 عامًا مثّل فيها المنتخبات الوطنية.

وقال الحبسي في تغريدة عبر حسابه على تويتر اليوم بعد سنوات تشرفت فيها بخدمة منتخبات وطني داخل الوطن وخارجه أُعلن اليوم إنهاء مسيرتي الدولية مع المنتخب الوطني .

وانتقل الحبسي مؤخرا إلى وست بروميتش ألبيون الإنجليزي بعد فترة رائعة مع نادي الهلال السعودي وبدأت مسيرة الحبسي الكروية مع نادي المضيبي أحد أندية الدرجة الثانية في السلطنة ثم انتقل إلى نادي النصر بمحافظة ظفار وأحرز معه كأس
جلالة السلطان المعظم لكرة القدم .

انتقل بعدها إلى نادي لين النرويجي في عام 2003، ولعب معهم حتى عام 2005 وقد شارك في تلك الفترة في 49 مباراة مع النادي ساهم الحبسي في وصول الفريق إلى نهائي الكأس المحلية عام 2004 واحتلال المركز الثالث في الدوري عام 2005، وحقق في العامين جائزة أفضل حارس في النرويج.

وبعد ذلك انتقل إلى نادي بولتون واندرز الإنجليزي في يناير 2006 ولكنه لم يحرس مرمى بولتون سوى في 18 مباراة فقط وذلك حتى صيف 2010.

ودفعته قلة المشاركة والبقاء احتياطياً للانتقال لنادي ويغان أتليتك الإنجليزي في يوليو 2010 على سبيل الإعارة لمدة موسم كامل ليعوض غياب حارس ويغان كريس كيركلاند المصاب.. تألق الحبسي مع فريقه الجديد فضمن مركز الحارس الأساسي في تشكيلة المدرب الإسباني روبرتو مارتينيز وشارك في 39 مباراة في فترة إعارتهكما توج الحبسي بجائزتي أفضل لاعب بويغان خلال الموسم وأفضل لاعب في الفريق يخوض مباريات خارج الأرض بعد استفتاء جماهيري.

ونظرًا لذلك التألق، توصل الحبسي لاتفاق لتوقيع عقد الانضمام نهائياً إلى نادي ويغان في صفقة وصلت قيمتها إلى 4 ملايين جنيه استرليني.

وفي تاريخ 16 أبريل 2016 أصبح علي الحبسي أول حارس عربي يرتدي شارة القيادة في إنجلترا وكان ذلك مع نادي ريدينغ ضد ناديليدز يونايتد، وانتهت المباراة بفوز ليدز يونايتد بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

بعد ذلك انتقل الحبسي للاحتراف في المملكة العربية السعودية وتحديداً مع نادي الهلال بعدما وقع معه رئيس النادي الأمير نواف بن سعد عقدًا احترافيًا حتى عام 2020.

وبدأ علي الحبسي المشاركة مع المنتخب الوطني لكرة القدم في عام 2002 وشارك الحارس في بطولة كأس الأمم الآسيوية لعام 2004 والتي قدم فيها مستويات جيدة.

وبالرغم من سوء حظ المنتخب الوطني الذي أوقعه في مجموعة صعبة مع كل من المنتخب الياباني والمنتخب الإيراني، ولكن هذا لم يمنع الحبسي من تقديم ثلاث مباريات كبيرة.

كما شارك الحسبي في كأس الخليج 2003 وكأس الخليج 2004 وكأس الخليج 2007 وقد حصل في كل البطولات على لقب أفضل حارس مرمى وقد توج مع المنتخب الوطني بكأس الخليج 19 في السلطنة وحصل على أفضل حارس مرمى في الدورة للمرة الرابعة على التوالي.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد