• الثلاثاء : ٠٤ - أكتوبر - ٢٠٢٢
  • الساعة الآن : ٠٦:٠٥ مساءً
افتتاح المعرض الوثائقي /ذاكرة وطن في أرض اللبان/ بمطار صلالة

العمانية/ افتتح بمطار صلالة (قاعة المغادرين) المعرض الوثائقي "ذاكرة وطن في أرض اللبان" الذي تنظمه هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية بالتعاون مع مطارات عُمان، تحت رعاية سعادة الدكتور أحمد بن محسن الغساني رئيس بلدية ظفار رئيس اللجنة الرئيسة لفعاليات خريف ظفار.

ويتناول المعرض الوثائقي في أروقته أهم وأبرز المحطات التاريخية لسلطنة عُمان، إلى جانب مراسلات متنوعة عن ظفار والآثار التاريخية، إضافة إلى مجموعة من الوثائق المتنوعة.

ويهدف المعرض الوثائقي إلى نشر المعرفة من خلال إكساب الكفاءات الوطنية المعارف والعلوم، إضافة إلى تنمية التواصل والترابط في المجتمع المحلي والمجتمعات الأخرى، إلى جانب التعريف بالحضارة العُمانية وإبراز الجوانب الحضارية والتراثية والتاريخية المشرقة لها؛ إيمانًا من هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية بأهمية نشر الوعي الثقافي في مجال الوثائق والمحفوظات للمواطنين ولجميع الوفود الزائرة لمحافظة ظفار.

ويستمر المعرض الذي يفتح أبوابه للزوار في الساعة التاسعة صباحًا وحتى الحادية عشرة مساءً يوميًّا حتى 21 أغسطس الجاري.

وقالت الدكتورة حنان بنت محمود مديرة دائرة المعارض الوثائقية بهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية، إن المعرض الوثائقي "ذاكرة وطن في أرض اللبان" يؤكد على أهمية ترسيخ الذاكرة الوطنية وإبراز الإرث التاريخي والحضاري الذي تزخر به سلطنة عُمان، مشيرة إلى أن الهيئة تواصل تنظيم المعارض الوثائقية في مختلف محافظات سلطنة عُمان لنشر المعرفة وترسيخها بما يتواءم مع أولوية رؤية عُمان 2040 (الهوية والمواطنة والتراث والثقافة الوطنية).

وأكدت أن المعرض يسلط الضوء على التاريخ العُماني وما تمتلكه هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية من وثائق ومحفوظات وصور وخرائط نادرة تتحدث عن عراقة وأصالة هذا الوطن، وتسعى الهيئة من خلال هذا المعرض الذي يتزامن مع فعاليات خريف ظفار إلى استغلال وقت انتظار المسافرين بالمطار من مختلف الجنسيات والفئات العمرية للاطلاع على أبرز الأحداث التاريخية لسلطنة عُمان.







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد