• الجمعة : ٢٧ - نوفمبر - ٢٠٢٠
  • الساعة الآن : ١٢:٥٢ مساءً
الأمسية السنوية العمانية البريطانية حول جغرافية عمان بالبث الحي


 مسقط في 21 أكتوبر /العمانية / أقيمت اليوم الأمسية السنوية العمانية البريطانية  
لجغرافية عمان بحضور الجانبين العماني و البريطاني عبر البث المباشر بين مسقط و 
لندن بالإنترنت و على غير ماجرت العادة ؛ نظرا للظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم 
إثر جائحة فيروس كورونا (كوفيد 19) .

     الأمسية السنوية التي نظمتها الجمعية العمانية البريطانية  بالتعاون مع  الجمعية 
الجيولوجية العمانية و الجمعية الملكية الجغرافية البريطانية في لندن و الفريق العماني 
لاستكشاف الكهوف و المجلة الجغرافية البريطانية  تضمنت محاضرة حول التراث 
الطبيعي العماني  كان عنوانها  "الجيولوجيا والكهوف الفريدة في عمان" قدمها الدكتور 
محمد بن هلال الكندي .

       المحاضرة تناولت المقومات الطبيعية في عمان و ركزت على عجائب التراث 
الجيولوجي العماني ، كما عرضت أعمال الجمعية الجيولوجية العمانية و الفريق العماني 
لاستكشاف الكهوف.

 و بدأت المحاضرة بفيلم حديث يُعرض لأول مرة حول جماليات و أسرار الجيولوجيا 
المتمثلة بالجبال ، و الكهوف والظواهر الجيولوجية الفريدة بالسلطنة.

    و قد استعرض الفيلم العديد من المعلومات عن الجبل الأخضر والكهوف و جبل 
شمس وجبال مسندم وجبال سيح حطاط والجبل أبيض ومنطقة الحقف و جبال ظفار 
وكهوفها المتميزة .

 كما تطرق الدكتور محمد الكندي عبر محاضرته  للحديث عن الفيلم المعروض و 
استعرض قصة عمان عبر  800 مليون عام من الجيولوجيا شاركه نبيل الصقري من 
الفريق العماني لاستكشاف الكهوف حيث قام الأخير بعرض تجاربه و أعمال الفريق 
خلال الأعوام المنصرمة.

الجدير بالذكر أن هذه الأمسية تأتي في إطار خطة برنامج ابتدأت قبل 5 سنوات كمناسبة 
سنوية تقام في أكتوبر من كل عام لمدة 7 سنوات بالتنسيق بين الجانبين العماني و 
البريطاني لتغطية جانب من جوانب الجغرافية العمانية .

 و خلال السنوات الماضية غطت الأمسية عددًا من المواضيع منها / الحيتان في عمان / 
و/ الوعل العماني في عام  2018 بدعم من مكتب حفظ البيئة  بديوان البلاط السلطاني / 
و/ الزهور في عام  2019 بدعم من حديقة النباتات و الأشجار العمانية / و هذا العام /
الجيولوجيا والكهوف الفريدة في عمان/ بإشراف الجمعية الجيولوجية العمانية.

/العمانية /ط.م

 
 


 مسقط في 21 أكتوبر /العمانية / أقيمت اليوم الأمسية السنوية العمانية البريطانية  
لجغرافية عمان بحضور الجانبين العماني و البريطاني عبر البث المباشر بين مسقط و 
لندن بالإنترنت و على غير ماجرت العادة ؛ نظرا للظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم 
إثر جائحة فيروس كورونا (كوفيد 19) .

     الأمسية السنوية التي نظمتها الجمعية العمانية البريطانية  بالتعاون مع  الجمعية 
الجيولوجية العمانية و الجمعية الملكية الجغرافية البريطانية في لندن و الفريق العماني 
لاستكشاف الكهوف و المجلة الجغرافية البريطانية  تضمنت محاضرة حول التراث 
الطبيعي العماني  كان عنوانها  "الجيولوجيا والكهوف الفريدة في عمان" قدمها الدكتور 
محمد بن هلال الكندي .

       المحاضرة تناولت المقومات الطبيعية في عمان و ركزت على عجائب التراث 
الجيولوجي العماني ، كما عرضت أعمال الجمعية الجيولوجية العمانية و الفريق العماني 
لاستكشاف الكهوف.

 و بدأت المحاضرة بفيلم حديث يُعرض لأول مرة حول جماليات و أسرار الجيولوجيا 
المتمثلة بالجبال ، و الكهوف والظواهر الجيولوجية الفريدة بالسلطنة.

    و قد استعرض الفيلم العديد من المعلومات عن الجبل الأخضر والكهوف و جبل 
شمس وجبال مسندم وجبال سيح حطاط والجبل أبيض ومنطقة الحقف و جبال ظفار 
وكهوفها المتميزة .

 كما تطرق الدكتور محمد الكندي عبر محاضرته  للحديث عن الفيلم المعروض و 
استعرض قصة عمان عبر  800 مليون عام من الجيولوجيا شاركه نبيل الصقري من 
الفريق العماني لاستكشاف الكهوف حيث قام الأخير بعرض تجاربه و أعمال الفريق 
خلال الأعوام المنصرمة.

الجدير بالذكر أن هذه الأمسية تأتي في إطار خطة برنامج ابتدأت قبل 5 سنوات كمناسبة 
سنوية تقام في أكتوبر من كل عام لمدة 7 سنوات بالتنسيق بين الجانبين العماني و 
البريطاني لتغطية جانب من جوانب الجغرافية العمانية .

 و خلال السنوات الماضية غطت الأمسية عددًا من المواضيع منها / الحيتان في عمان / 
و/ الوعل العماني في عام  2018 بدعم من مكتب حفظ البيئة  بديوان البلاط السلطاني / 
و/ الزهور في عام  2019 بدعم من حديقة النباتات و الأشجار العمانية / و هذا العام /
الجيولوجيا والكهوف الفريدة في عمان/ بإشراف الجمعية الجيولوجية العمانية.

/العمانية /ط.م

 
 







شارك بهذه الصفحة :

اقرأ المزيد