• الثلاثاء : ٠٧ - يوليو - ٢٠٢٠
  • الساعة الآن : ٠١:٠٩ صباحاً

 

 

تقدم سلطنة عُمان لزوارها الأجواء الممتعة في المهرجانات والفعاليات العائلية والتمتع بسحر طبيعتها الخاص المتمثل بسماع الموسيقى والرقصات الفلكلورية الشعبية والمجمعات والمنتجعات السياحية ومدنها التاريخية في محافظات السلطنة ، وذلك بوجود مرافق حديثة وبيئة نقية.

الـمهـرجات
مهرجان مسقط

يزخر مهرجان مسقط بفعاليات عديدة متنوعة ومتميزة ، تلبي اهتمامات كل أفراد الأسرة ومختلف الشرائح العمرية والاجتماعية للزائرين والسائحين ، حيث أصبح واحدا من أهم فعاليات الترويج السياحي للسياحة العمانية على المستويات الداخلية والإقليمية والعالمية . وأصبح أيضا واحدا من أهم الفعاليات ذات التأثير الجيد على السياحة والاقتصاد العماني خاصة وأن هناك إقبالا متزايدا على المشاركة فيه من جانب الأسر المنتجة و المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمشروعات والصناعات الحرفية ، التي تتم بسواعد وأفكار أبنائها وبناتها من الشباب الواعد وتسهم بدورها في تعميق الطابع العماني المميز للمهرجان.

ويضم المهرجان القرية التراثية العُمانية وتعتبر من إحدى الفعاليات الرئيسية التي تحظى بإهتمام الزوار وتعنى بتجسيد الموروث العُماني التقليدي بكل معانيه الجميلة بالإضافة الى المعرض الإستهلاكي وإقامة عدة حفلات فنية لنخبة من المطربين العُمانيين ومسابقات ترفيهية وتعليمية متنوعة وغيرها من الألعاب والفنون الشعبية وندوات وأمسيات أدبية وشعرية وعروضا مسرحية وفعاليات رياضية.

مهرجان صلالة

يساهم مهرجان صلالة السياحي في تنشيط السياحة بموسم الخريف الذي يستقطب السياحة العائلية من كافة محافظات السلطنة ودول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية والأجنبية حيث تشهد محافظة ظفار سنويا تنظيم المهرجان الذي استطاع خلال السنوات الماضية ترسيخ مكانته بإعتباره حدثا اقتصاديا وسياحيا وترفيهيا مميزا.

ويقام خلال موسم الخريف الذي يمتد الى 21 سبتمبر من كل عام ، المتميز بنسمات الهواء الباردة وتساقط الأمطار ودرجات الحرارة المعتدلة.ويشهد المهرجان العديد من الفعاليات المتنوعة التي تبرز ما تتميز به محافظة ظفار من مقومات سياحية ، ويتضمن المهرجان العديد من الفعاليات الرياضية والمسابقات الثقافية والفنية والدينية وغيرها .

ويشتمل المهرجان على إقامة معارض مختلفة منها التثقيفية والخدمية والتسويقية والتوعوية من خلال أجنحة تخصص للجهات الحكومية وشركات القطاع الخاص وجمعيات المرأة العمانية والمراكز الحرفية حيث تقام بعض المعارض طوال فترة المهرجان أو خلال فترة زمنية محددة ، وتحظى بمتابعة واهتمام من قبل زوار المهرجان كما يقام ضمن فعاليات المهرجان معرضا استهلاكيا يضم عارضين من عدة دول وبمشاركة كبيرة من الشركات والمؤسسات العمانية .

وتعد القرية التراثية بمركز البلدية الترفيهي واجهة المهرجان من خلال بيئاتها الحضرية والريفية والبدوية والبحرية نظرا لما تجسده من إرث حضاري وتاريخي وثقافي يعكس للزوار جانبا من التراث العماني بما تقدمه القرية من مأكولات تقليدية وفنون مختلفة وصناعات حرفية عمانية وذلك في إطار التعريف بالموروث العماني.

كما تشهد قرية سمهرم السياحية التي تعتبر رافدا من روافد مهرجان صلالة السياحي الفعاليات السنوية التي تحتضنها وتضم العديد من المناشط التي تعنى بالمعارض التجارية والألعاب الكهربائية والهوائية وألعاب المهارات وعروض الحيوانات وركوب الخيل والجمال إضافة إلى فرق الفنون التقليدية ومسابقات الاطفال .

وقد تم تتويج مدينة صلالة بلقب " عاصمة للمصايف العربية لعام 2019 "، مما يعد فرصة لتفعيل وتطوير وتنمية السياحة العربية والدولية إليها عبر تنفيذ العديد من الفعاليات والبرامج على مدار العام.

الفعاليات العائلية

تبدء فعاليات صيف الرياضة في شهر يونيو من كل عام و حتى نهاية شهر أغسطس للأيام الرياضية المفتوحة، من خلال المراكز التدريبية في شهر يوليو إلى منتصف شهر أغسطس وذلك في مختلف محافظات السلطنة وستكون الفئة العمرية المستهدفة من (5) سنوات فما فوق لكلا الجنسين بالإضافة الى تخصيص أنشطة وفعاليات رياضية لذوي الإعاقة. كما يتم تنفيذ عدد من الأيام الرياضية المفتوحة والتي تشمل ” عائلتي رياضية” و ” انا و أمي” و الأيام الرياضية المائية ، وتزامنا مع شهر رمضان المبارك يتم تنفيذ البرنامج ، في أيام رياضية مفتوحة خلال الشهر الفضيل.

دار الابرا السلطانية

تعتبر دار الأوبرا السلطانية مسقط، مؤسسة رائدة في مجال الفن والثقافة في سلطنة عُمان، وهي تتخذ من العاصمة مسقط مقراً لها. وتكمن رؤيتها في أن تكون مركزاً للتميز في التواصل الحضاري والثقافي ومجالات الفنون الراقية مع مختلف دول العالم، بهدف إثراء الحياة ببرامج فنية وثقافية وتعليمية.

إن الأعمال المتنوعة التي تقدمها دار الأوبرا السلطانية مسقط تعرض غنى وتنوع الإبداعات الفنية من عمان والمنطقة والعالم، وهي توفر مساحة كبيرة للثقافة والتنمية الاجتماعية والاقتصادية وانعكاساتها، كما تلهم جمهورها وتغذي إبداعاتهم من خلال البرامج المبتكرة التي تعزّز الحيوية الثقافية، وتُطلق العنان للمواهب. فضلا عن أنها تعزز السياحة الثقافية، وتؤكد دور الفن كوسيط دبلوماسي من خلال بث روح التقارب بين مختلف شعوب العالم، وتعزيز التواصل والتبادل الثقافي.

وتعد دار الأوبرا السلطانية مسقط جسرًا وطيدًا للحوار بين الثقافات والمجتمع وفئاته المختلفة من جهة، وبين عُمان والعالم من جهة أخرى، تجسيدًا لرؤية جلالة السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور  ــ طيب الله ثراه ــ من أجل إرساء القيم العُمانية الأصيلة والهوية العربية والإسلامية لعُمان، ومن أجل تخريج جيل واعد ومنفتح على ثقافات العالم ومدركٍ لتنوعها وأهميتها.

المراكز التجارية

تتنشر في أنحاء محافظات السلطنة أعدادًا كبيرة من مراكز التسوق الحديثة التي تضم تشكيلة واسعة من متاجر الهايبرماركت والمحلات التجارية الراقية والمطاعم والمقاهي العالمية، وتضم مراكز التسوق الكبرى مرافق متكاملة للترفيه العائلي من ساحات ألعاب للأطفال ودور سينما متطورة وصالات للألعاب الكهربائية.

المنتجعات السياحية

تعتبر سلطنة عمان من دول الشرق الأوسط المستقرة والمزدهرة وذلك من الناحية السياسية والاقتصادية والثقافية. وتتمتع ببنية تحتية عمرانية ورقمية حديثة، ونظام ضريبي ملائم.

تتميز المنتجعات السياحية في عُمان بأجواء استثنائية تمزج بين كرم الضيافة العُماني الأصيل وسبل الحياة العصرية المريحة. ومن بين الخدمات التي يوفرها المنتجع نادٍ صحي، ونوادٍ للأطفال، وصالة ألعاب رياضية، ومنطقة مخصصة لمتاجر التجزئة، وساحاتٌ رياضية، وحوض سباحة ذو إطلالة مفتوحة على البحر؛ بالإضافة إلى مجموعة من المطاعم الفخمة التي تقدم أطباقا شهية مستوحاة من المطبخ العُماني والعربي والغربي.

توفر المنتجتعات السياحية تجربة حياة هادئة، في مكان مثالي يتيح للسائح إمكانية الحصول على جميع احتياجاتك اليومية بكل سهولة ويسر ، كما يمكنه الاستمتاع بالتنزه على شواطئها في الهواء الطلق المفعم، وفي الجوار، تقع ساحة المنتجعات التي تعد مركزا حيويا يضم العديد من الأنشطة التي تتيح للجميع فرصة رائعة للاستمتاع برفقة الأهل والأصدقاء.




شارك بهذه الصفحة :