• الأربعاء : ٠١ - أبريل - ٢٠٢٠
  • الساعة الآن : ٠٢:١٣ مساءً
 

 

 

 

 

 

محافظة مسقط تُعد بمثابة المنطقة المركزية للبلاد سياسيًا واقتصاديًا وإداريًا، ففيها تقع مدينة مسقط عاصمة السلطنة، ومقر الحكم ومركز الجهاز الإداري للدولة، كما تمثل محافظة مسقط مركزًا رئيسيًا حيويا للنشاط الاقتصادي والسياحي والتجاري سواء على المستوى المحلي أو في علاقات السلطنة مع الدول الأخرى.

تقع محافظة مسقط على بحر عُمان في الجزء الجنوبي من ساحل الباطنة، وتتصل من الشرق بجبال الحجر الشرقي ومحافظة شمال الشرقية، ومن الغرب محافظة جنوب الباطنة ومن الجنوب بمحافظة الداخلية. وتعتبر محافظة مسقط أعلى كثافة سكانية في السلطنة من بين المحافظات، ويبلغ عدد سكانها (775.878) نسمة، وفقًا لنتائج التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت لعام 2010م، و(1.474.948) نسمة، وفقا لإحصائيات المركز الوطني للإحصاء والمعلومات لشهر أغسطس 2017م.

وقد حظيت محافظة مسقط بالعديد من الإنجازات التي شملت كافة مجالات الحياة العصرية، وشهدت حركة تنموية نشطة في كل المجالات والأصعدة، كتنفيذ شبكة من الطرق الحيوية المزودة بكافة الأنظمة والتقنيات والخدمات التي تربط ولايات المحافظة، وتحسين الواجهات العامة ومجالات التشجير والحدائق وإنشاء الأسواق والمرافق العامة وترقية الأحياء السكنية التجارية وتخطيط بعض المناطق، مما جعلها في مصاف المدن المتقدمة، ومن أبرز العواصم من حيث التطور والتخطيط الذي يتعانق فيه الماضي التليد مع الحاضر المشرق والمستقبل الواعد.

وتضم محافظة مسقط ضمن حدودها الإدارية ست ولايات هي ولايات: مسقط، ومطرح، والسيب، وبوشر، والعامرات، وقريات، ومركز المحافظة ولاية مسقط. ويدير كل ولاية (والٍ) يعينه محافظ مسقط. والمحافظة بمثابة جهاز إداري يعنى بخدمة المواطنين داخل حدودها الإدارية، ويدير شؤون محافظة مسقط معالي وزير الدولة ومحافظ مسقط.

ويبلغ عدد الأعضاء المنتخبين للمجلس البلدي لمحافظة مسقط (26) عضوًا يمثلون مختلف ولايات المحافظة.

المعالم السياحية والتراثية في ولايات محافظة مسقط

دار الأوبرا السلطانية مسقط:

دار الأوبرا السلطانية مسقط

تعد دار الأوبرا السلطانية مسقط جسرًا وطيدًا للحوار بين الثقافات والمجتمع وفئاته المختلفة من جهة، وبين عُمان والعالم من جهة أخرى، تجسيدًا لرؤية حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ــ حفظه الله ورعاه ــ من أجل إرساء القيم العُمانية الأصيلة والهوية العربية والإسلامية لعُمان، ومن أجل تخريج جيل واعد ومنفتح على ثقافات العالم ومدركٍ لتنوعها وأهميتها.

سوق مطرح :

يعتبر السوق من أقدم الأسواق في عُمان. فهو امتداد عميق داخل المدينة، يبدأ ببوابة تواجه بحر عُمان وطريق مطرح البحري، وينتهي ببوابة أخرى على المدينة القديمة من الجانب الذي تستقبل منه زوارها القادمين من غالبية القرى والمدن العمانية. ولا يفوت السواح زيارة هذا السوق لما له من جمال.

 

يعتبر سوق مطرح نموذجا للأسواق الشرقية القديمة إذ يمتاز بممراته الضيقة المتعرجة، المسقوفة بالخشب. وللسوق تسمية أخرى معروفة بين أهل البلد وهو سوق الظلام، ويرجع السبب لإطلاق هذه التسمية لكثرة الأزقة والسكك التي كانت تصطف عليها المتاجر، بحيث تحجب عن هذه الأزقة أشعة الشمس خلال النهار.

وتنبعث من السوق دوما روائح اللبان والبخور والعطور العربية، وهو يتميز بتنوع معروضاته سواءً من المشغولات اليدوية كالفضيات والخناجر والأقمشة التقليدية وما بين الجديد من الملابس والأحذية وغيرها، هذا بالإضافة إلى الحلوى العُمانية الشهيرة، والبهارات المتنوعة. 

رمال بوشر :

ليس بعيداً عن شواطئ مسقط وأبنيتها المتناسق، وعلى مسافة قريبة من جامع السلطان قابوس الأكبر في قلب العاصمة مسقط تجد تلالاً ذهبية لا يخلو من السواح والزائرين وممن يستمتع بالإنزلاق على الدراجات الخاصة بالرمال والتي يسهل استئجارها في هذه المنطقة . ويحلو للعديد من الزائرين اعتلاء هذه التلال لمراقبة غروب الشمس مودعة مسقط، .

الخيران:

الخيران

وفي شاطئ-الخيران-تتداخل الخيران بين جبال ذات أوتاد طبيعية منصوبة في ماء البحر، وهو شاطئ يضم شجيرات بحرية يسمونها (أشجار القرم)، أما الشاطئ الثالث- في قرية "السيفة"-إلى الجنوب الشرقي من مدينة مسقط والمتصلة بولاية قريات فهو شاطئ هادئ جميل، مما جعله مركزا لاستقطاب وجذب الكثير من المواطنين والمقيمين-على حد سواء- ليقيموا مخيماتهم عليه في عطلات نهاية الأسبوع.

نادي بندر الروضة البحري:

يوفّر العديد من الأنشطة الترفيهية وتأجير قوارب النزهة ودروس الغوص.

نادي عمان للغوص:

يقع في بندر الجصة قبالة الشاطىء ويتيح تعلم وممارسة رياضة الغوص،وفيها مركز العاصمة لليخوت، مركز العلوم البحرية وصيد الأسماك، معرض شركة تنمية نفط عمان، المكتبة الفنية العامة.

شاطيء القرم :

 

يقع هذا الشاطيء في منطقة القرم بمحافظة مسقط ، ويتميز بروعة جماله وبني بمحاذاته عدد من الفنادق الكبيرة ويوجود الكثير من الخدمات السياحية من ضمنها موقعه القريب من المراكز التجارية والمطاعم السياحية إضافة الى وجود الكثير من الخدمات التي تشجع السائح على ارتياد هذا الشاطيء ومن ضمنها وجود مقاهي ومظلات الاستراحة والمسارات التي تخدم رياضة المشي إضافة الى ما يتمتع به هذا الشاطيء من مفردات طبيعية جميلة.

شاطيء البستان :

شاطيء البستان

من الشواطئ الجميلة بمحافظة مسقط شاطئ البستان .. والذي يقع فيه فندق قصر البستان والشاطئ يمتد لمسافة كبيرة على ساحل البحر وتحيط به الجبال من كل ناحية عدا الطريق المؤدي إليه والشاطئ المطل على البحر.. وهذه الطبيعة تزيد الشاطئ خصوصية.

طريق مطرح البحري :

طريق  <a style=مطرح البحري" src="files/images/thumb/2018-03-13-08-59-02_5aa75a96dc61c.jpg" style="width: 302px; height: 200px;" />

على مقربة من أحد أهم الموانئ العُمانية والذي يقع في قلب العاصمة مسقط وهو ميناء السلطان قابوس والذي تطل عليه أشكال صخرية جبلية جميلة، وهو من أجمل المواقع في محافظة مسقط للتنزه ولمشاهدة البحر والمباني القديمة.

وغيرها من الشواطيء الجميلة بمحافظة مسقط كشاطيء قنتب الذي يتميز برماله الفضية النظيفة، وتحاذيه الجبال التي تلتف حوله لتصد الرياح القوية فيتحول إلى بحيره هادئة يمكن لمرتادي هذا الشاطئ الاستمتاع بجولات بحرية في المراكب الصغيرة على هذا الشاطئ.

 

المعالم الأثرية والقلاع والحصون في محافظة مسقط

قلعتا الجلالي والميراني:

قلعتا الجلالي والميراني

تعد قلعتا الجلالي والميراني اللتان تقعان على مدخل بحر عمان بولاية مسقط في محافظة مسقط من أشهر القلاع العمانية، وقد بنيت قلعة الميراني قبل قدوم البرتغاليين إلى عمان وكانت على شكل برج كبير، وفي عام 1587م أعاد البرتغاليون بناء القلعة وذلك على أنقاض المبنى القديم وأضافوا لها منصات للمدافع مخازن وسكن للقائد ومحل للعبادة، وقد تم توسيع القلعة وإيصالها إلى حجمها الحالي في عهد كل من الإمام أحمد بن سعيد مؤسس الدولة البوسعيدية في القرن الثامن عشر وحفيده السيد سعيد بن سلطان في بداية القرن التاسع عشر.

أما قلعة الجلالي تطل على بحر عمان-في الجهة الشمالية الشرقية من مدينة مسقط فقد أكمل البرتغاليون بناءها عام 1588م، وتم تطويرها إلى الوضع الذي نشاهدها عليه اليوم في عهد السيد سعيد بن سلطان في بداية القرن التاسع عشر، وفي عهد حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم- حفظه الله- تم تجديد القلعة وتهيئتها لتصبح متحفا.

قلعة مطرح:

قلعة مطرح

قلعة عتيدة تقف شامخة امام البحر مستنشقه هوائه المحمل بعبق ذكريات السفن التي جابته جيئة وذهابا وفي طياتها أحداث ووقائع شاهداً أميناً عليها وتظل أحد شواهدها ومعالمها التي لم تنفصل عن أحداثها ووقائعها، من فوق نتوء صخري قريب من الشاطئ وعلى قمة هضبة صخرية ضيقة تطل قلعة مطرح عالية متوحداً مع ماضيه التليد هاشاً باشاً بحاضره المشرق وقد غادر جيوبه ومدرجاته الطامعين بعد أن سطر العمانيون أروع الملامح حفاظاً على ترابهم الوطني وتشبثاً باستقلال بلادهم ووحدة أراضيهم.

وقد شيدت مع أبراجها السته في عام 1578 وتم ترميمها وصيانتها عام 1981م وتعد معلما سياحيا يرتاده الزوار من داخل وخارج السلطنة ويشكل ملحما تاريخيا بارزا ضمن الشواهد الحية التي تحظى بها مسقط عبر حقب ضاربة بجذورها في القدم.

بيت المقحم:

بيت المقحم

يقع في ولاية بوشر بمحافظة مسقط ويسمى بـ "البيت الكبير" لأنه اكبر بيت في حارة الفلج ببوشر ويسمى أيضا ببيت المقحم ويسمى ببيت السيدة ثريا بنت محمد بن عزان التي عاشت خلال القرن الثاني عشر الهجري ويذكر أنها هي التي بنته , ولعله بني في النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي.

ورغم تعدد مسمياته إلا انه يبقى ذلك القصر الكبير الزاهي بنقوشه و إبداع هندسته ويتألف البيت من عدة مداخل وأروقه ويتألف من ثلاثة طوابق وصمم على شكل قلعة منيعة وعلى هذا الأساس أولته وزارة التراث و الثقافة الاهتمام الكبير و رممته عام 1991م.

حصن قريات:

حصن قريات

يقع بوسط مدينة قريات وتم بناءه منذ 200 سنة تقريبا في عهد السيد حمد بن سعيد البوسعيدي والي قريات، وهو عبارة عن بناء مستطيل الشكل يضم برجا دائريا في الركن الجنوبي الشرقي وكان الحصن يستخدم كمكتب ومنزل للوالي.

وقد تم ترميمه عام 1987م وتحويله إلى متحف يعرض فيه العديد من التحف التاريخية العمانية الأصيلة ويقصده الكثير من الزائرين للولاية.

بوشر:

يتميز موقع بوشر- الذي يقع بمحافظة مسقط - بالمدافن الدائرية الشكل المبطنة بالحجارة والمغطاة بجلاميد صخرية ، وقد أرخت إلى فترة الألفين الثاني والأول قبل الميلاد ، كما تم الكشف عن مدافن ذات تقسيمات كثيرة متداخلة تمتد إلى مسافة ( 22م ) يعود تاريخها إلى فترة العصر الحديدي المبكر ( 1200 – 200 ق . م ) وأطلق عليها مدافن قرص العسل ، وأهم المعثورات الأثرية من موقع بوشر عبارة عن : سيف من الحديد ورؤوس سهام برونزية وأواني من الحجر الصابوني الأملس .

بلدة السيفة:

حيث يوجد بها حصن يسمى باسمها-حصن السيفة- وهو يطل على البحر من جانب، وعلى الوادي من الجانب الآخر. وكانت أسوار مدينة مسقط تعتبر الخط الدفاعي الأول فيما يتعلق بتحصين وحماية المدينة من المهاجمين، نظرا لأن المدينة تحيطها كتل من الصخور الطبيعية تقوم مقام (السور) فقد أطلق العمانيون على هذا السور اسم (الحصن) فضلا عن وجود أسوار أخرى تحيط بالمدينة من الجانبين الغربي والجنوبي, وهي التي بنيت في عام (1625م) وأقيمت عليها العديد من الأبراج المستديرة. أما الجانب الشمالي والشرقي فيحميها خليج مسقط والجبال الشرقية.

أسوار مسقط:

تضم أسوار مسقط ثلاثة مداخل-أو أبواب-رئيسية هي:باب المثاعيب-الباب الكبير- والباب الصغير. ويقع في الركن الغربي, أسفل قلعة الميراني، والثاني عند نهاية الضلع الغربي للأسوار، وهو بمثابة المدخل الذي يؤدي إلى معظم الطرق المؤدية إلى كل ضواحي مسقط ومدينة مطرح، ويقع الباب الثالث الصغير منتصف الضلع الجنوبي، ويعتبر أيضا (مدخلا رئيسيا) مماثلا لسابقه.

المتاحف في محافظة مسقط

المتحف الوطني العماني :

تم افتتاحه رسمياً في 15/12/2015م ، يضم المتحف ما يزيد عن سبعة آلاف قطعة أثرية ، أغلبها من المقتنيات النادرة التي تعود إلى مراحل زمنية قديمة ، إضافة إلى عشرات آلالاف من المقتنيات الأخرى تؤرخ لمختلف الحقب التاريخية لعُمان ، منذ بداية الاستيطان البشري وحتى الوقت الحاضر ، من خلال برنامج منهجي ومتكامل للحفظ والصون.

متحف القوات المسلحة :

متحف القوات المسلحة

يقع متحف القوات المسلحة الذي افتتح رسميا في 11 ديسمبر عام 1988م في قلعة بيت الفلج التي تم ترميمها وتجديدها في عهد النهضة العمانية الحديثة . يضم المتحف مجموعة هامة من المعروضات التي تحكي جوانب عسكرية مضيئة من التاريخ العماني المجيد لمراحل مختلفة منذ ما قبل الإسلام وحتى التاريخ المعاصر ومن هذه المعروضات الأسلحة التقليدية والأسلحة الحديثة وبعض الوثائق والمخطوطات.

المتحف العماني الفرنسي :

المتحف العماني الفرنسي

في عام 1992م افتتح في مسقط "المحتف العُماني الفرنسي " ، لإبراز العلاقات التاريخية بين عُمان وفرنسا والتي تعود إلى القرن الثامن عشر ، ويقع في المبنى الذي كان مقراً للقنصلية الفرنسية ، ويتكون المتحف من ثمان قاعات ، ويضم مجموعة من الوثائق التي تؤرخ العلاقات العُمانية الفرنسية ، إلى جانب الأزياء التقليدية في البلدين ، وتشكيلة من المجوهرات والتحف ، ونماذج لبعض السغن العُمانية الفرنسية.

متحف الطفل :

افتتح عام 1990 م بهدف نشر المعارف في العلوم والتكنولوجيا ، وعرض الاختراعات الحديثة وتوصيل المعلومة العلمية بطريقة مبسطة وسهلة للطفل مما يتيح له استيعاب وفهم الدور الحيوي الذي يلعبه العلم في الحياة.

متحف بوابة مسقط :

يطوف فيها الزائر حول المراحل المحتلفة لتطور ونمو مدينة مسقط من ميناء تجاري إلى عاصمة مزدهرة ، كما يقف شاهداً على آثار مسقط وتاريخها ، وتم تشييد المتحف عام 1995م وافتتح رسمياً في عام 2001م ويقع على مدخل مدينة مسقط .

متحف بيت البرندة :

متحف بيت البرندة

يلخص تاريخ مدينة مسقط ، وهو عبارة عن مبنى قديم يقع في ولاية مطرح ، تقام في قاعاته معارض ودورات تدريبية.

متحف التاريخ الطبيعي :

افتتح عام 1985 م لعرض معالم البيئة العثمانية من خلال عروض التضاريس والجيولوجيا ، والنباتات ، والحشرات ، والحيوانات البرية والبحرية .

متحف النفط والغاز :

يستعرض تاريخ تشكل النفط عبر مختلف الحقب والعصور ومواحل استخراجه عامة ، ورحلة اكتشافه واستخراجه في السلطنة بشكل خاص .

متحف العملات النقدية :

يقع بمبنى البنك المركزي العُماني ، يعرض تسلسل تداول النقد في سلطنة عُمان ، ويشمل المتحف على الكثير من العملات النقدية القديمة والجديدة بما فيها العملات الورقية والمعدنية التي تم تداولها في الفترات الأولى لقيام الدولة الإسلامية.

المتحف التعليمي :

تم افتتاحة في 8/1/2014م بالمدرسة السعيدية بمسقط ، ويوثق المتحف مسيرة التعليم بالسلطنة ، ويأتي متناغما والمكانة المرموقة التي كانت وما زالت تحتلها المدرسة السعيدية بمسقط كون تأسيسها كان الحث الأهم في الحقبة الماضية.

متحف بيت الزبير :

متحف بيت الزبير

 

يقع في مدينة مسقط ، افتتح عام 1998م ، ويضم مجموعة من التحف والمجوهرات والمقتنيات والأسلحة التقليدية والأزياء التي تمثل مختلف محافظات السلطنة .

متحف غالية للفنون الحديثة :

افتتح في مطرح عام 2011م ، يحتوى على مجموعة من الغرف تمثل فكرة البيت القديم منذ بداية الخمسينات وحتى أواسط السبعينيات. 

الجزر والمحميات الطبيعية في محافظة مسقط

محمية جزر الديمانيات:

محمية جزر الديمانيات

تقع محمية جزر الديمانيات بين ولايتي السيب بمحافظة مسقط وبركاء بمحافظة جنوب الباطنة، وتبعد حوالي 18 كم بحري من شاطئ بركاء (٧٠ كم غرب مسقط العاصمة), وتبلغ مساحتها الكلية 100 هكتار وهي عبارة عن مجموعة من 9 جزر، وتتميز بشواطئها البكر ذات الرمال البيضاء و مياهها الزرقاء الصافية وتعتبر من المحميات ذات التراث الطبيعي الغني بأنواع عدة من الشعاب المرجانية وهي تضم مجموعات نادرة من الشعاب المرجانية. وتأوي إلى الجزر أعداد كبيرة من السلاحف البحرية لوضع البيض والتعشيش، وتفد إليها أعداد لا حصر لها من الطيور المهاجرة والمستوطنة.

وقد تم تسجيلها دولياً عام 1984 نظراً لأنها تقع ضمن مشروع الحاجز المرجاني الأعظم الذي يُعد محمية طبيعية دولية. وتعتبر من أجمل أماكن الغوص في بحر عمان.

محمية بندر الخيران :

تبعد 30-40 دقيقة بالقارب من مرسى بندر الروضة للقوارب والذي يقع في قلب مدينة مسقط، ولا تخلو هذه الطريق من مرافقة بعض الدلافين للقوارب، ويتمتع الزائر بمشاهدة الجبال الصخرية والبيوت البيضاء الصغيرة المطلة مباشرة على البحر، كما يمر الزائر بفندق قصر البستان والذي يطل على شاطئه البديع، ومنتجع بر الجصة.

وتنتشر في بندر الخيران الكثير من الشعب المرجانية والتي تأوي إليها العديد من الأحياء والأسماك المتنوعة، ولا يكاد يخلو المكان من الغواصين، حيث أنه قد تم إحصاء أكثر من 22 موقعاً للغوص، لكل موقع سحره وجماله.

محمية وادي السرين :

وادي السرين

تقع المحمية في جبال الحجر الشرقية جنوب مسقط بنحو 45 كلم، وتحوي عدد من الحيوانات البرية كالطهر العربي والغزلان.ويعتبر الطهر العربي وهو حيوان فريد يعيش بين الجروف الجبلية والمنحدرات الصخرية وهو من أندر هذه الحيوانات جميعاً، ويقتصر وجوده في شبه الجزيرة العربية على سلطنة عُمان، حيث يستوطن سلسلة جبال الحجر. ويعد الطهر العربيّ أصغر أنواع الطهر في العالم و هو قصير الجسد معقوف القرون في كلا الجنسين، كما و يمتلك شعرا محمراً مائلاً إلى البني بالإضافة إلى خط داكن يمتد على طول الظهر و للذكور لبدة طويلة تمتد على كامل عنقها و تستمر بالنمو بتقدم الحيوان بالسن.

الحرف والصناعات التقليدية في ولايات محافظة مسقط:

الحرف والصناعات التقليدية في ولاية مسقط

يأتي صيد الأسماك في مقدمة الحرف التقليدية لولاية مسقط التي يعشق أهلها الصيد بطول حدودها الممتدة على شاطئ البحر، وحتى أن الحكومة اتخذت خطوة مهمة للحفاظ على تلك الحرفة حيث بنت قرية نموذجية للصيادين في "سداب" تشجيعا لمزيد من الارتباط والتواصل مع البحر وأحيائه، وترتبط بحرفة صيد الأسماك حرفة أخرى هي الطراقة، أو خياطة شباك الصيد، كما تتميز مسقط بوجود ثلاثة أنواع من الصناعات التقليدية هي: صياغة الذهب والفضة-صناعة الحلوى العمانية والنجارة.

الحرف والصناعات التقليدية في ولاية السيب:

ومن الصناعات والحرف التقليدية: السعفيات-الغل-النسيج-البخور-الصناعات البحرية-حياكة الملابس-صياغة الذهب والفضة وصيد الأسماك.

الحرف والصناعات التقليدية في ولاية مطرح:

تشتهر ولاية مطرح بعدد من الحرف والصناعات التقليدية، من أهمها : النجارة-صياغة الذهب والفضة- وصيد الأسماك. وصناعة الحلوى العمانية-السفاف والحبال والسرود -الخياطة-الحدادة-الخوصيات-الفضيات-العطور-العنبرية-والسعفيات.

الحرف والصناعات التقليدية في ولاية بوشر:

تعتبر حرفة الزراعة من الحرف الرئيسية لسكان قرى ولاية بوشر، وهي تعتمد على مياه الأفلاج المنحدرة من سفوح الجبال لري المزارع المنتشرة في السهول، ويصل عدد الأفلاج إلى حوالي 43 فلجا، تتميز معظمها بالمياه الحارة، والى جانب الزراعة توجد حرفتا الصيد والرعي، وكذلك بعض الصناعات التقليدية مثل: صياغة الذهب والفضة والخوصيات.

الحرف والصناعات التقليدية في ولاية قريات:

تتميز الولاية بعدد من الصناعات والحرف التقليدية، أهمها صناعة النسيج-الذهب والفضة-القوارب وصيانتها-الحصر-الدعون- الجلود-القهوة-السعفيات-الحدادة-الحلوس وأدوات الجمال-الصوفيات-قوالب الخياطة. إلى جانب عدد من الحرف التقليدية مثل: صيد الأسماك-جمع الحطب-إصلاح البنادق والرصاص-الخياطة وتطريز الملابس-تربية الجمال والماشية.

الحرف والصناعات التقليدية في ولاية العامرات:

ومن الحرف التقليدية المعروفة بالولاية: الزراعة، رعي الأغنام, الاحتطاب، أعمال المناجم ومقاطع اللاصف والمقل.كما تشتهر بصناعة الغزل، السعفيات، صياغة الذهب والفضة، صناعة الحلوى العمانية، صناعة الجص والصاروج، أعمال البناء.

المواقع الاقتصادية في محافظة مسقط

منطقة الرسيل الصناعية :

تقع منطقة الرسيل الصناعية في محافظة مسقط، وتبعد حوالي 15 كيلو مترا من مطار مسقط الدولي، وتشغل مساحة 7,9 مليون متر مربع. أنشئت منطقة الرسيل الصناعية في عام 1983م، وافتتحت رسميا عام 1985م تحت مسمى "هيئة منطقة الرسيل الصناعية"، وتعتبر أول منطقة صناعية مجهزة بالخدمات في عمان. بدأت المنطقة بعدد 12 مصنعا، في حين يتواجد بها حاليا 211 مصنعا. وتنتج هذه المصانع تشكيلة واسعة من السلع، مثل: المواد الكيميائية ؛ والبطاريات الكهربائية؛ ومواد البناء ؛ وكوابل الألياف البصرية ؛ المواد الغذائية؛ والمنسوجات والملابس الجاهزة؛ والقرطاسيات، والأصباغ؛ والمرشحات، والأثاث، وغيرها. تقدم المنطقة للمستثمرين تسهيلات وخدمات أساسية بأسعار رمزية، مثل: الكهرباء، والمياه، والغاز، والاتصالات السلكية واللاسلكية، ومعالجة مياه الصرف الصحي، والتخلص من النفايات الصلبة، السكن ، شبكات الطرق الداخلية والخارجية. تضم المنطقة أيضا مسجد و عدد من البنوك، ومطاعم، ومتجر، ومكتب بريد، ومستوصف. كما توجد مكاتب لإدارة الجمارك ووزارة القوى العاملة، وشرطة عمان السلطانية لتسهيل تخليص معاملات المستثمرين.

واحة المعرفة:

 تحتل واحة المعرفة مسقط مساحة تبلغ 582,469 متر مربع في موقع تحيط به المناظر الطبيعية وذلك بعد 32 كيلومترا شمال غرب مدينةمسقط . وتحتل المكاتب مساحة 41484.36 متر مربع بالاضافة الى كليتين رائدتين في مجال تقنية المعلومات والعلوم الأخرى.

مطار مسقط الدولي:

مطار مسقط الدولي هو المطار الرئيسي في سلطنة عمان، يأتي بعده مطار صلالة من ناحية المساحة والحجم و يقع مطار مسقط الدولي في ولاية السيب وتقوم على تشغيل المطار الشركة العمانية لإدارة المطارات والشركة العمانية لخدمات الطيران.

 

 




مكتبة الصور

5

ولاية مسقط

ولاية مسقط

11

ولاية مطرح

ولاية مطرح

4

ولاية بوشر

ولاية بوشر

5

ولاية السيب

ولاية السيب

15

ولاية العامرات

ولاية العامرات

2

ولاية قريات

ولاية قريات

شارك بهذه الصفحة :